اغلاق

ولايتان في أستراليا تعيدان فرض قيود كوفيد-19 مع انتشار أوميكرون

أعادت الولايتان الأكثر سكانا في أستراليا فرض قيود مكافحة كوفيد-19 يوم الخميس مع تسجيل الإصابات اليومية أعلى مستوى على الإطلاق وسط تفش للمتحور


(Photo by Jenny Evans/Getty Images)

 أوميكرون شديد العدوى من فيروس كورونا وتدفق الراغبين في السفر في رحلات داخلية بمناسبة عيد الميلاد على مراكز الاختبارات.

وقالت ولاية نيو ساوث ويلز، حيث يعيش ثلث سكان أستراليا البالغ عددهم 25 مليون نسمة، إنها فرضت مجددا وضع الكمامات في الأماكن العامة المغلقة بينما أمرت الأماكن التي تستقبل زبائن بالحد من عدد الزوار.

وأعادت ولاية فيكتوريا، التي يقطنها عدد مماثل تقريبا لسكان نيو ساوث ويلز، أيضا فرض وضع الكمامات وعزت ذلك إلى الحاجة لتخفيف الضغط عن النظام الصحي.

التغييرات التي تأتي قبل يومين من عيد الميلاد تمثل تعثرا لخطط البلاد الرامية لإعادة الفتح بشكل دائم بعد إغلاقات متقطعة على مدار عامين تقريبا وذلك في ظل تفشي المتحور الجديد بالمجتمع بالرغم من معدل تطعيم بجرعتي لقاح يتجاوز 90 بالمئة.

وظل معدل الوفيات ودخول المرضى إلى المستشفيات منخفضا لكن السلطات قالت إن ارتفاع الإصابات يشكل خطرا على العاملين بالرعاية الصحية.

وسجلت البلاد أكثر من 8200 إصابة جديدة بالفيروس، في أكبر زيادة يومية منذ بداية الجائحة، بعد الذروة السابقة البالغة 5600 المسجلة قبل يوم، معظمها في نيو ساوث ويلز وفيكتوريا.

وبعد تقارير عن انتظار الناس لساعات في مراكز الاختبار، ألقى دومينيك بيروتيت رئيس وزراء نيو ساوث ويلز باللوم على من يعتزمون السفر بين الولايات قبل عيد الميلاد وقال إن ذلك "يشكل ضغطا هائلا على النظام".

وتطلب معظم الولايات من المسافرين أن تكون بحوزتهم نتيجة اختبار سلبية قبل 72 ساعة من المغادرة حتى يُسمح لهم بالدخول، رغم طلب رئيس الوزراء سكوت موريسون منها تخفيف متطلبات الفحوص.

ورغم زيادة الإصابات، ما زال معدل دخول المستشفيات أقل بكثير مقارنة بموجة السلالة دلتا إذ يرقد نحو 800 مريض في المستشفيات من نحو 44 ألف حالة نشطة.

وقالت وزارة الصحة إن 37 فقط من تلك الحالات مصابة بالمتحور أوميكرون.

وبالرغم من موجة المتحور الجديد التي تشهدها أستراليا، فإن إجمالي عدد الحالات المسجلة، وهو 273 ألف إصابة و2173 وفاة، أقل بكثير من العديد من الدول.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق