اغلاق

هنا القدس: ‘التجمع الوطني المسيحي‘ يحيي ليلة عيد الميلاد بالقوافل الاحتفالية والدبكات

أحيت مجموعات "التجمع الوطني المسيحي " في الأراضي المقدسة ليلة عيد الميلاد حسب التقويم الغربي بقافلة الميلاد التي جابت طرق مدينة القدس، وإقامة حلقات


صور وصلتنا من ديمتري دلياني- رئيس التجمع الوطني المسيحي

الدبكة في مختلف أحياء المدينة وعند الحواجز الامينة الاسرائيلية، وبالقرب من البؤر الاستيطانية، على معزوفات الأغاني الوطنية الفلسطينية التي صدحت عالياً في سماء المدينة المقدسة.
وتأتي هذه النشاطات في إطار مهرجان "يلا نحيها" الذي ينظمه التجمع الوطني المسيحي في الأراضي المقدسة للعام الخامس على التوالي، حيث انطلقت فعاليات المهرجان يوم الجمعة العاشر من الشهر الجاري بمسيرة انشادية تراثية حول أسوار البلدة القديمة بالقدس. وتستمر احتفالات أعياد الميلاد –"يلا نحيها" الخامس حتى السابع من الشهر القادم بحفل ختامي في بيت لحم.

"احتفالات دينية لكنها ايضاً تحمل طابع وطني وتراثي مميز"
وقال ديمتري دلياني، رئيس التجمع الوطني المسيحي في الأراضي المقدسة، إن "الاحتفالات التي ينظمها التجمع بأعياد الميلاد هي بأساسها احتفالات دينية لكنها ايضاً تحمل طابع وطني وتراثي مميز. وفي نفس الوقت يُبرز تمسكنا بأعيادنا وفخرنا بتراثنا في إطار هويتنا الوطنية الجامعة".
وبدوره، أضاف نضال عبود، مسؤول النشاطات الميدانية في التجمع الوطني المسيحي، أن " فعاليات مهرجان "يلا نحيها" الخامس بمناسبة عيد الميلاد المجيد ستتضمن تنظيم نشاطات متنوعة في الضفة الغربية وعلى رأسها القدس والبلدات العربية في البلاد". مؤكداً أن "مجموعات التجمع الوطني المسيحي الشبابية في مختلف المدن الفلسطينية تسعى لبث الفرحة والسرور في صدور أبناء شعبنا وخاصة الأطفال وكبار السن وتعمل على تطوير فعالياتها على مدار العام".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق