اغلاق

الباحثة اروى مجادلة : ‘ يجب الاستمرار بالاستثمار في التربية والتعليم والتشغيل في البلدات البدوية في النقب ‘

يعيش حوالي 270 ألف مواطن عربي في النقب، ويشكلون 3% من نسبة المواطنين بالدولة، حوالي 70 ألف نسمة يعيشون في 35 بلدة غير معترف بها،
Loading the player...

 معظمهم يعانون من أبسط  مقومات الحياة منها الكهرباء والماء . في ظل هذا الواقع المعقد والمركب ، هل الخطة الخماسية للتطوير المجتمعي والإقتصادي للمواطنين العرب في النقب ستكون كفيلة بتغيير هذا الواقع؟ وهل هناك آليات واضحة لتطبيقها وتنفيذها؟ هل ستكون السلطات المحلية هناك شريكة بإتخاذ القرار؟ كل هذه الأسئلة وأسئلة أخرى ستجيب عليها الباحثة اروى مجادلة – باحثة في معهد مايرس-جوينت-بروكديل.

" معهد أبحاث اجتماعي تطبيقي " 
تقول الباحثة اروى مجادلة – باحثة في معهد مايرس-جوينت- بروكديل : " أنا أعمل منذ ما يقارب السنتين في معهد أبحاث اجتماعي تطبيقي يتطرق لبحث عدة أمور اقتصادية اجتماعية تتعلق بسكان الدولة ونحن شركاء في تحسين وتطوير السياسات التي تهدف الى تطوير المجتمع عامة ، بما في ذلك تطوير المجتمع البدوي في النقب " .

" العمل على سد الفجوات "
وتابعت الباحثة أروى مجادلة : " يبلغ عدد سكان البدو في النقب حوالي 230 ألف نسمة ، حوالي 74 % يعيشون في بلدات معترف بها و 26 % يعيشون في قرى غير معترف بها ، ووضعهم الاقتصادي والاجتماعي  يندرج تحت العنقود رقم 1 الاقتصادي الاجتماعي ، وهنا شعبة التطوير الاقتصادي في وزارة الرفاه تحاول العمل على سد الثغرات وتوجهوا الينا لمرافقتهم اجراء البحث وتقييم الأمور التي يتم تقديمها من قبل الوزارة " .

" بحث في عدّة مجالات حياتية "
وتابعت أروى : قمنا باجراء بحث تطرق الى عدة مجالات حياتية في البلدات البدوية في النقب ، واستطيع القول انه في مجالي التربية والتعليم والتشغيل حصل تقليص في الفجوات بالاتجاه الإيجابي " .

" تفصيل الثوب المناسب للسكان "
وقالت الباحثة اروى مجادلة : " الفجوات والثغرات نتجت على مدار سنوات طويلة ، ويجب العمل على مدار سنوات من أجل تقييم هذا العمل ، ونحن نقوم بسلسلة أبحاث تتطرق لغالبية المجالات الحياتية ، بمشاركة قسم التطوير الاقتصادي الاجتماعي والتوصيات التي تم استنتاجها من البحث هي أهمية ووجوب الاستمرار بالاستثمار في التربية والتعليم والتشغيل  وتفصيل الثوب المناسب لحالة السكان البدو في النقب وتمكين وتعزيز السلطات المحلية في البلدات البدوية في النقب " .

" اتجاه إيجابي "
وفيما يتعلق بدمج الشباب والشابات العرب في التعليم العالي قالت أروى مجادلة : " قمنا باجراء بحث متواصل وعميق حول هذا الموضوع ، وفي هذا المجال هناك تغيير حاصل ، فان نسبة الطلاب زادت والأمور تتجه في الاتجاه الايجابي في هذا المضمار " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق