اغلاق

فتاة : ‘ كيف أتعامل مع ابنة خالتي فهي تسيء لي دائما؟ ‘

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، مشكلتي هي لدي ابنة خالة أكبر مني ب 4 سنوات، حسناً إنها تبدو كطيبة القلب جداً، وأنا أقلدها في تصرفاتها، وكل شيء يجذب الانتباه أقوم به،


صورة للتوضيح فقط - iStock-Marjan_Apostolovic
 

 لا أستطيع التوقف، لقد حاولت، ففي مرة من المرات ذهبت إلى منزل جدي، وقدمت الهدايا للجميع، ما عدا أنا (لقد تشاجرنا شجارا بسيطا قبل الحادثة)، شعرت بالضيق ليس بسبب الهدية، بل بسبب أعذارها فكل مرة يلتف الجميع وينغمسون في الحديث مع بعض تقوم بالاعتذار لي عن الهدية، وبالطبع لم تكن تبرر أبداً، فقررت شراء هدية لها في مولدها لإظهار نيتي الحسنة، ولتشعر بالذنب على ما فعلته، وتعرف أنني لا أكن لها أي مشاعر كره.

في كل مرة تجلس مع الأقرباء أرى الاهتمام يذهب إليها؛ طبعاً لأنني نسخة منها، لقد اعترفت لي، وقالت: إنني أقلدها، ومن المستحيل أن أعترف لها بهذا، لقد كذبت أكثر من كذبة للتبرير عن أفعالي، والشيء ليس به تقليد، فكل مرة تجلس مع واحدة من خالاتي أو بنات خالات يتسللني الشعور بالضيق جداً، دائما ما تبدو سعيدة على عكسي تماماً، لقد فقدت نفسي، أشعر أنني ميتة جسد، وبلا روح، شخصية خداعية، وقناع مركب.

أقسم بالله العظيم أنني حاولت جاهدة التوقف ولقد استطعت بشكل جزئي، ولكن لا زال هذا الشعور موجودا بداخلي، عندما نخرج للتسوق أنا وهي وخالتي تظل في الوسط، وتحاول دائما أن تثبت وجودها بكارزماتها الخاصة وأجلس هناك (كالنكرة)، خالتي تلك من أقرب خالاتي إلى ورغم هذا لا أشعر بشخصيتي أمامها عندما ابنة خالتي لا تكون موجودة.

أتمنى منكم الحل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قلوب حائرة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قلوب حائرة
اغلاق