اغلاق

صاحبة متجر : ‘ الاقبال الكبير على الناصرة لم يُسعف التجار ‘

تحدّثت نسرين سلمان خليف - صاحبة محل لبيع الهدايا في ساحة العين ، في الناصرة ، لقناة هلا وموقع بانيت ، حول الاوضاع الاقتصادية للتجار في مدينة البشارة ، مع حلول
Loading the player...

الاعياد المجيدة والسنة الجديدة . 
وقالت نسرين سلمان خلف في مستهل حديثها لقناة هلا: "هذا العيد هو عيد المحبة وعيد النور، وأجواء عيد الميلاد في الناصرة جميلة جداً، فهنالك توافد كبير من قبل المواطنين من مختلف انحاء البلاد للاحتفال بهذا العيد في المدينة".

" يتميز محلي بالشغل اليدوي"
وحول ما يميز محلها عن باقي المحلات، قالت نسرين سلمان خلف: "أطلقت على محلي اسم " ازادا" ويعني الفتاة الجميلة التي فتحت الحضارات بالفنون. الامر الذي يميز محلي عن غيره هو دائرة الخشب والشغل اليدوي".

" البطالة مستمرة ولا يوجد تحسن للوضع الاقتصادي"
وحول الوضع الاقتصادي لأصحاب المحال التجارية، قالت نسرين سلمان خلف: " على الرغم من وجود عدد كبير من الزوار في الناصرة الا ان هذا الامر لم يساهم في تحسين الوضع الاقتصادي لدى أصحاب المحال التجارية بشكل ملموس ، وما زالت البطالة مستمرة في هذا البلد".
وتابعت قائلة: " ما زالت الناصرة تتعرض لضربات اقتصادية واغلب أصحاب المحال التجارية يفكرون بإغلاق متاجرهم. ولا توجد أي مساهمة في تعويضنا عن خسائرنا التي تعرضنا لها خلال فترة الكورونا".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق