اغلاق

ماذا لو وقع نتنياهو على الصفقة؟ اليكم كل السيناريوهات

" التوصل لصفقة ادعاء ما بين المستشار القضائي للحكومة وبين رئيس المعارضة عضو الكنيست بنيامين نتنياهو هو السيناريو الوحيد الذي قد " يخربط أوراق "

 
رئيس المعارضة بنيامين نتنياهو - تصوير : (Photo by EMMANUEL DUNAND/AFP via Getty Images)

 الحكومة الحالية ويسقطها "،  هذا ما قاله عدد من المطلعين على التطورات السياسية في البلاد، على ضوء الانباء التي تتحدث عن امكانية التوصل لصفقة ادعاء كهذه، اذ ان صفقة ادعاء يتم فيها شطب طلب فرض عقوبة السجن على نتنياهو من شأنها ابعاد الاخير عن الساحة السياسية لعدة سنوات ( وهو ما معناه انتهاء الحياة السياسية لنتنياهو )، وهو ما قد يحدث تطورا لم يكن في حسبان رئيس الحكومة نفتالي بينت ووزير الخارجية يائير لبيد.
ويقول مراقبون " ان حدثا من هذا النوع، له تأثير على المشوار السياسي لعدد من الشخصيات السياسية البارزة سواء في حزب الليكود او غيره، وبطبيعة الحال له تأثير على مستقبل الحكومة في تركيبتها الحالية ".

" تفكك الحكومة القائمة على مبدأ استبعاد نتنياهو "
ومن بين السيناريوهات التي يجري الحديث عنها " انه في حال موافقة نتنياهو على التوقيع على صفقة ادعاء تبعده عن الكنيست لعدة سنوات، قد يؤدي الى تفكك الحكومة التي اقيمت على مبدأ استبعاد نتنياهو عن الحكم ".
وفي التفاصيل، فان عودة نتنياهو الى رئاسة الحكومة ستكون أمرا غير وارد في الحسبان، لذلك فان كل حزب في الائتلاف الحكومي سيعود الى أيدولوجيته، وبالتالي فان الفروق بين الاحزاب الشريكة في الائتلاف الحكومي ستكون واضحة جليا مما سيؤدي الى تفكك الائتلاف .

" اقامة حكومة بديلة "
السيناريو الثاني هو انه في حال وافق نتنياهو على صفقة الادعاء وابتعد عن الحياة السياسية، فان شخصا آخر سيكون رئيسا لحزب الليكود، والليكود سيكون شريكا ممكنا في اقامة حكومة بديلة، تقوم على أساس ائتلاف بين أحزاب اليمين .
يذكر ان التنافس على رئاسة حزب الليكود بدأ بشكل " هادئ " منذ اليوم الذي تم فيه تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، ومن المتوقع ان يزداد هذا التنافس حدة قريبا .
نير بركات، يسرائيل كاتس، يولي ادلشطاين، ميري ريغف وجلعاد اردان، كلهم يرون بأنفسهم ورثة لنتنياهو في رائسة الحزب.
انتخاب اي واحد من الاسماء المذكورة رئيسا للحزب معناه بداية عهد جديد، سيكون له تأثيره على مستقبل الليكود.

" صراع داخل حزب الليكود "
في حال ابتعد نتنياهو عن الحياة السياسية، سيكون هنالك صراع على كيفية اختيار الرئيس الجديد في الحزب، فهل سيكون ذلك بشكل مؤقت من قبل أعضاء مركز الليكود كما يطلبس كاتس، أم بواسطة انتخابات تمهيدية " برايمرز " كما يطلب نير بركات ؟.
بالاضافة الى ذلك، فان صفقة ادعاء مع نتنياهو سيكون لها تأثير على شخصيات سياسية معروفة التي تنتظر ابتعاد نتنياهو عن المشهد السياسي من أجل فحص مدى قوتهم السياسية ومدى امكانية قيادتهم لمعسكر اليمين، وهؤلاء ليسوا فقط من حزب الليكود، انما من بينهم رئيس الحكومة نفتالي بينيت، ووزير المالية افيغدور ليبرمان، ووزير القضاء جدعون ساعر ووزير الداخلية أييليت شاكيد.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق