اغلاق

تشيلسي يهدر المزيد من النقاط بالتعادل مع برايتون

برايتون (إنجلترا) (رويترز) - بقي تشيلسي دون فوز للمباراة الرابعة على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بتعادله 1-1 خارج أرضه مع برايتون


آدم ويبستر يحتفل بتسجيل هدف التعادل لبرايتون آند هوف ألبيون في مرمى تشيلسي بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم في برايتون يوم الثلاثاء - (Photo by Mike Hewitt/Getty Images)

 آند هوف ألبيون لتتقلص بشدة آماله في المنافسة على اللقب يوم الثلاثاء.
وتقدم المغربي حكيم زياش بهدف لفريق المدرب توماس توخيل على عكس سير اللعب في الدقيقة 28.
لكن برايتون كوفئ على جهده الكبير وأدرك آدم ويبستر التعادل بضربة رأس قوية في شباك الحارس كيبا أريزابالاجا بعد مرور ساعة من اللعب وعقب ضغط قوي من أصحاب الأرض.
وبدأ تشيلسي في السيطرة قرب النهاية لكنه أخفق في التسجيل، ليحصد الفريق ثلاث نقاط فقط من 12 نقطة متاحة.
ويحتل تشيلسي المركز الثالث برصيد 44 نقطة من 23 مباراة، وبفارق 12 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر الذي خاض 22 مباراة. ويأتي ليفربول ثانيا وله 45 نقطة من 21 مباراة.
وإذا لم يتمكن تشيلسي من العودة سريعا إلى الطريق الصحيح، فإن البقاء داخل المربع الذهبي قد يصبح على المحك.
وتعادل برايتون تاسع الترتيب في 11 مباراة هذا الموسم، بينما قال لاعبه ويبستر صاحب الهدف إن الفريق محبط بسبب عدم تحقيق الفوز أمام أبطال أوروبا.
وأضاف "أعتقد أنه على مدار المباراة بأكملها كنّا الطرف الأفضل. تفوق المنافس في فترة قرب النهاية لكن باستثناء ذلك، كانت السيطرة من نصيبنا وربما لو كنا في يوم آخر لخرجنا بالنقاط الثلاث".
وكانت بداية برايتون واعدة، لكنه تعرض لضربة عندما سجل زياش من 25 ياردة بتسديدة منخفضة كان يمكن للحارس روبرت سانشيز أن يتعامل معها بشكل أفضل.
وبدأ برايتون الشوط الثاني بشكل أفضل، وقابل داني ويلبيك تمريرة عرضية من باسكال جروس، لكنه فشل في تحويلها إلى هدف.
وقبل مرور ساعة من اللعب، مرر أليكسيس ماك أليستر الكرة إلى مارك كوكوريلا وسدد كرة أبدلت اتجاهها وأنقذها أريزابالاجا وحولها إلى ركلة ركنية.
ومن هذه الركلة الركنية، أدرك ويبستر التعادل بضربة رأس قوية بعدما حصل على مساحة دون رقابة لصيقة.
ونال المهاجم روميلو لوكاكو فرصة لاستعادة تقدم تشيلسي بعد تمريرة ساقطة من أنطونيو روديجر، لكنه فشل في التغلب على الحارس سانشيز، قبل أن يخرج اللاعب البلجيكي من الملعب بعدها بقليل.
وأشرك توخيل الثنائي كاي هافرتس وتيمو فيرنر، وتراجع برايتون بعض الشيء، لكن تشيلسي لم يكن يستحق الفوز في النهاية.
وقال توخيل الذي خاض فريقه 15 مباراة منذ بداية ديسمبر كانون الأول "يظهر علينا الإرهاق. حاولنا أن نفعل كل شيء، لكن يمكن متابعة مدى إرهاقنا الذهني والبدني".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق