اغلاق

النائب علي صلالحة ينتقد زميلته :‘ غيداء حصلت على ما تريد‘

قال عضو الكنيست علي صلالحة من حزب ميرتس " ان انسحاب زميلته في الحزب غيداء ريناوي – زعبي من الائتلاف الحكومي خطأ فادح ".


النائب علي صلالحة

وأضاف النائب علي صلالحة قائلا لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " ما قامت به غيداء هو خطأ يصب في خانة اليمين، وقد يؤدي الى تجمع قوى اليمين لتغيير حكومة من المفروض انها تعمل لمصلحة الأقليات، وبالتالي تأتي حكومة يمين متطرف ".
وعن الأسباب التي أوردتها غيداء ريناوي – زعبي في رسالتها التي وجهتها لرئيس الحكومة بينيت، قال علي صلالحة:" هذا فبركة من اجل الخروج من الموضوع .. هذه تصريحات بدون أساس من الصحة ".
وعن تفسيره للتوقيت الذي اختارته ريناوي – زعبي للانسحاب من الائتلاف الحكومي، قال صلالحة :" قد يكون هذا الموضوع انها تريد أمرا ما، فكتبت ما كتبت لتحصل عليه ... قد يكون انها شعرت انهم لا يريدون تعيينها قنصلا في شنغهاي، فأحدثت هذه الأزمة ".
وعند سؤاله من قبل موقع بانيت ان كان قد جرب الاتصال بريناوي - زعبي، بعد اعلانها الانسحاب من الائتلاف الحكومي، أجاب صلالحة:" جربت الاتصال بها لكنها لم ترد على اتصالاتي ... هنالك حديث ان رئيس الحزب سيجتمع معها، لكن ليس لدي تأكيد على ذلك ".

" غيداء حصلت على الموقع الرابع في قائمة ميرتس بدون أي جهد "
واسترسل صلالحة يقول :" غيداء حصلت على الموقع الرابع في قائمة ميرتس بدون أي جهد، على اعتبار ان المكان الرابع محجوز لانثى. حينما دخلت للكنيست تنازل لها موسي راز من اجل الدخول للجنة المالية، وحصلت على 5 مليون شيقل ضمن ميزانية قالت انها تريد توزيعها على الطلاب العرب الجامعيين، وانا طلبت كذلك، لكنهم قالوا لي ان هذه الميزانية لغيداء، كما أنها طلبت الحصول على منصب نائبة رئيس الكنيست ونالت ذلك ".
وأنهى صلالحة قائلا لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" اذا أسقطت غيداء الحكومة فما هو البديل ؟ هذه مشكلة أخلاقية ... اذ انها حصلت على ما تريد لكنها اليوم تقوم باطلاق النار على اقدامنا ... صحيح ان الحكومة ترتكب الأخطاء،  لكن يجب التغيير من الداخل، وان نأخذ السيء وليس الأسوأ ". الى هنا أقوال النائب علي صلالحة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق