اغلاق

المنتدى الاجتماعي الفلسطيني ينهي مشاركته بالمنتدى العالمي في المكسيك

شكلت مشاركة وفد المنتدى الاجتماعي الفلسطيني بأعمال المنتدى العالمي نجاح ملحوظا ، بالرغم من انعقاده بظروف استثنائية بعد الجائحة والمعيقات التي تعرض لها


صور من المنتدى الاجتماعي الفلسطيني 
 
المنتدى والوفد المشارك من خلال عدم الحصول على التأشيرات المطلوبة وسياسات شركات الطيران بالإضافة للعنصر الأهم بمنع الاحتلال والسلطات الأمريكية مشاركة البعض الآخر ومنعهم من السفر. 
وجاءت مشاركة الوفد الفلسطيني من خلال برنامج المنتدى الاجتماعي العالمي – فلسطين حرة الثاني والذي تم تثبيت فكرة احتضانه من قبل المنتديات الاجتماعية العالمية والمجلس الدولي للمنتدى.
الجدير ذكره أن المشاركة الفلسطينية جاءت بعد مشاورات واجتماعات عديدة من قبل المنتدى الاجتماعي الفلسطيني وبالتنسيق مع العديد من منظمات العمل الأهلي الفلسطيني واللجنة الدولية للمنتدى وكذلك التنسيق مع الجاليات الفلسطينية المتواجدة في الأمريكيتين وغيرها من المنظمات والهيئات الدولية المناصرة للقضية الفلسطينية ومنتدى مشرق مغرب. 
بالإضافة للمشاركات العديدة في اللقاءات العامة والخاصة ومع النشطاء الدوليين، نظم المنتدى الفلسطيني مجموعة من الفقرات الثقافية ومعرضا للصور والمطرزات الفلسطينية في خيمة فلسطين في وسط المدينة القديمة لمكسيكو سيتي، وشكلت الخيمة عنوانا للتلاقي والنقاش والتضامن لكل الوفود العالمية والعربية المشاركة، وبرز حجم التضامن والدعم للقضية الفلسطينية في شوارع العاصمة المكسيكية من خلال المسيرة الحاشدة بمناسبة يوم العمال العالمي والتي برزت فلسطين من خلال وفد المنتدى الاجتماعي مشرق – مغرب. كما شملت الأنشطة التركيز على اللقاءين العامين، الأول بعنوان: أفضل الممارسات التجارية للاستعمار: فلسطين – دراسة حالة، واللقاء الثاني بعنوان: الدفاع في الظلمة، الأدلة السرية وبرامج التجسس والوسم بالإرهاب، معركة الكفاح من أجل المجتمع المدني في العالم تبدأ في فلسطين.
واختتمت أعمال المنتدى الاجتماعي العالمي فلسطين حرة بلقاء تضامني عام شمل متحدثين من جميع القارات وركز على مقترحات عمل للأعوام القادمة مع التركيز على طرح نظام الفصل العنصري (الابرتهايد) والاحتلال الاستيطاني وسياسات التمييز العنصري في برامج عمل حركة التضامن والمؤسسات، والضغط على دولهم لتبني ذلك، وتعزيز حملة مقاطعة الاحتلال وتجريمه وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات. 
وبرز حجم التضامن مع نشطاء ومؤسسات المجتمع المدني وما يتعرضون له من ملاحقات وتضييق واعتقالات وأكدوا على ضرورة تعزيز آليات التواصل مع الجمعيات الفلسطينية والبحث في أشكال دعمهم وإسنادهم، بالإضافة لأهمية التركيز على قضايا اللاجئين والأسرى والمرأة والأطفال والبيئة والمبادرات الشبابية، والنضالات المجتمعية الحقوقية المطلبية في محاولة لتقريبها مما يحدث في العديد من الدول في العالم وبالأخص في أمريكا اللاتينية والمكسيك. 
وفي كلمة فلسطين في الجمع العام الختامي للمنتدى والتي أكدت على حق شعبنا في النضال والمقاومة وضرورة تعزيز التضامن الدولي وإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية ووضعها على سلم أولويات حركات التضامن، تم الدعوة لعقد منتدى اجتماعي عالمي تخصصي في فلسطين وسيتم اختيار الموضوع والتوقيت بالتنسيق ما بين المنتدى الاجتماعي الفلسطيني والمنتدى الاجتماعي مشرق مغرب والمجلس الدولي للمنتدى العالمي.  
هذا وقد مثل وفد فلسطين في المنتدى الاجتماعي العالمي في المكسيك مجموعة من ممثلي منظمات العمل الأهلي والاتحادات الفلسطينية من فلسطين وخارجها، وعلى الرغم من القيود التي حدّت من المشاركة الوجاهية لبعض المؤسسات إلا أن البعض استطاع المشاركة عن بعد مما زاد فعالية التأثير في إبراز القضية الفلسطينية في معظم محاور المنتدى لهذا العام. 
 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق