اغلاق

أمطار غزيرة تودي بحياة 35 على الأقل في شمال شرق البرازيل

لقي 35 شخصا على الأقل حتفهم وسط سقوط أمطار غزيرة على شمال شرق البرازيل بينما اجتاحت المياه مدينتين كبيرتين على المحيط الأطلسي في رابع فيضان كبير
أمطار غزيرة تودي بحياة 35 على الأقل في شمال شرق البرازيل - تصوير رويترز
Loading the player...

تشهده الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية منذ خمسة أشهر.
 تسبب سقوط أمطار غزيرة على شمال شرق البرازيل في مقتل 35 شخصا على الأقل بعد أن اجتاحت المياه مدينتين كبيرتين على المحيط الأطلسي في رابع فيضانات كبيرة تشهدها البلاد في غضون خمسة أشهر.

وقالت السلطات إن 33 شخصا على الأقل لقوا حتفهم في ولاية بيرنامبوكو بعد أن تسببت الأمطار في انهيارات أرضية أزالت مناطق سكنية مقامة على تلال. وذكرت حكومة الولاية أن 765 شخصا آخرين اضطروا للنزوح عن ديارهم مؤقتا على الأقل.

كما ذكرت خدمة الطوارئ الاتحادية أن ولاية ألاجواس المجاورة سجلت حالتي وفاة.

وفي أواخر ديسمبر كانون الأول وأوائل يناير كانون الثاني لقي العشرات حتفهم ونزح عشرات الآلاف عن ديارهم عندما اجتاحت الفيضانات ولاية باهيا التي تقع أيضا في شمال شرق البرازيل.

وتوفي 18 شخصا على الأقل في فيضانات في ولاية ساو باولو في جنوب شرق البرازيل في يناير كانون الثاني. وفي فبراير شباط تسببت أمطار غزيرة سقطت على جبال ولاية ريو دي جانيرو في مقتل 230 شخصا.


صورة من الڤيديو - تصوير رويترز










استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق