اغلاق

النائب عن حركة شاس اربيل يطلب التحقيق في قضية إقامة شركة للانترنت بملكية قيادات في الموحدة والحركة الإسلامية

بعث موشيه اربيل، عضو الكنيست عن حزب " شاس "، رسالة الى المستشارة القضائية للحكومة المحامية غالي برهاف ميارا، طلب فيها " فتح تحقيق بخصوص
النائب عن حركة شاس اربيل يطلب التحقيق في قضية إقامة شركة للانترنت بملكية قيادات في الموحدة والحركة الإسلامية - تصوير الكنيست
Loading the player...

العلاقة بين وزارة الاتصالات وشركة تابعة لقياديين في القائمة العربية الموحدة والحركة الإسلامية ".
وقال النائب اربيل في الرسالة التي حصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما على نسخة عنها:" مع استلام يوعاز هندل، منصب وزير الاتصالات وضع على رأس سلم الأولويات في الوزارة قضية نشر الألياف البصرية ( لشبكة الانترنت – المحرر ) . من أجل ذلك، كان على الوزارة الخروج بمناقصات وتعاقدات مع شركات خاصة، باستثمار مالي كبير".

" شركة الين كوم "
وأضاف اربيل قائلا:" تبين من معلومات وصلت اليّ ان شخصيات بارزة في القائمة العربية الموحدة والحركة الإسلامية، عملت على إقامة شركة في مجال الاتصالات للمشاركة بمناقصات لنشر الالياف البصرية ولتكون الشركة مزودة لوزارة الاتصالات. من أجل التوضيح، فانه كانت لدى الشخصيات البارزة هذه في الموحدة والحركة الإسلامية معلومات مسبقة، بخصوص نية الوزير هندل القيام بنشر الالياف البصرية في البلاد عامة، وفي المجتمع العربي خاصة، وهذه المعلومات لم تكن متوفرة لدى الجمهور العام، لذا فان الشركة التي اقاموها كان لديها أفضلية غير عادلة على منافسيها".
واسترسل اربيل قائلا في رسالته:" الشبهة الأساسية تدور حول الشركة التي اطلق عليها اسم " الين كوم اتصالات متقدمة 2021 محدودة الضمان " والتي أقيمت يوم 15.8.2021 من أجل " تزويد انترنت سريع وألياف بصرية " وفقا لتعريفها في سجل الشركة ".

" التحقيق بشكل فوري "
وأشار اربيل الى ان " أصحاب الأسهم في الشركة هم: إبراهيم حجازي – السكرتير العام للقائمة العربية الموحدة ورئيس المكتب السياسي للحركة الإسلامية، صفوت فريج – رئيس الحركة الإسلامية، والقائد الروحي لمجلس الشورى وللموحدة، وعلي كتناني – رئيس جمعية إغاثة 48 المرتبطة هي الأخرى بالحركة الإسلامية وعضو بلدية رهط عن الحركة الإسلامية، ورقم هاتف الشركة الذي تم تسجيله في سجل الشركات مشابه لرقم الهاتف التابع لجمعية إغاثة 48".
وأوضح اربيل قائلا في رسالته للمستشارة القضائية للحكومة:" من المهم ان نذكر انه في شهر أكتوبر 2021 نشرت وزارة الاتصالات مناقصة رقم ر م 1/2021 لتوسيع رخصة نشر شبكة متقدمة والحصول على هبات مالية لتشجيع نشر شبكات متطورة في مناطق يتم اعتبارها على أساس انه لا جدوى مالية من نشر هذه الشبكات فيها ( مثل معظم البلدات العربية ) ، فيما تم في الشهر الثامن من عام 2021 وقبل نشر المناقصة، إقامة الشركة " الين كوم " في مجال نشر الالياف البصرية في المجتمع العربي ".
وقال اربيل الذي تناول هذه القضية من على منصة الكنيست، يوم أمس " انه يطلب ان تقوم المستشارة القضائية للحكومة بفحص الموضوع وفحص إمكانية فتح تحقيق فوري في الأمر ".

د. منصور عباس لاربيل :" أنت تكذب "
د. منصور عباس رد على اربيل خلال طرحه لهذا الموضوع قائلا له خلال ادارته لجلسة الهيئة العامة للكنيست، أمس، قائلا له : " أربيل كفى ... كفى كذب".

وزارة الاتصالات: " لا أساس من الصحة لفوز شركة لقياديين في الحركة الاسلامية بعطاء للإنترنت  "
يذكر ان المتحدثة بلسان وزارة الاتصالات كانت قد نفت في حديث أدلت به لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، الأسبوع الماضي، المعلومات التي انتشرت عن ان شركة " الين كوم " قد فازت بمناقصة وزارة المواصلات لإتاحة الانترنت في البلدات العربية.
وقالت المتحدثة بلسان الوزارة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" هنالك من يحاول أن يروج لفوز هذه الشركة التي يقولون ان من يملكها هم أشخاص من قيادة الحركة الإسلامية التي تنبثق عنها القائمة العربية الموحدة ... هذا ببساطة خبر غير صحيح، الشركة لم تشارك أصلا بالمناقصة ".
وكانت جهات مجهولة قد نشرت ان الشركة المذكورة يملكها اشخاص من الصف الأول في قيادة الحركة الإسلامية: رئيس الحركة الشيخ صفوت فريج، وإبراهيم حجازي، وعلي الكتناني شاركت بالمناقصة المذكورة وفازت بها رغم انها لم تستوف شروط المناقصة، وان الشركة بذلك تريد تحصيل أموال لقيادة الإسلامية بطريقة لها علاقة بدخول القائمة الموحدة للائتلاف الحكومي.


صور من الفيديو - تصوير الكنيست


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق