اغلاق

عائلة الشهيدة شيرين أبو عاقلة تندد بنتائج التحقيق الأمريكي

نددت عائلة الصحفية الفلسطينية الشهيدة شيرين أبو عاقلة، اليوم الاثنين، بنتائج تحقيق أمريكي أشار إلى أنه لم يتمكن من تحديد مصدر الرصاصة التي أودت بحياتها.


الصحفية شيرين أبو عاقلة - صورة عن قناة الجزيرة

وجاءت إدانة العائلة بعد إعلان الجيش الإسرائيلي أن " خبراء إسرائيليين، وليس أمريكيين، أخضعوا الرصاصة التي قتلت أبو عاقلة في 11 أيار/مايو لاختبار بالستي " .
وأصدرت العائلة بيانا جاء فيه :" بالنسبة لإعلان وزارة الخارجية الأمريكية اليوم 4 تموز/يوليو بأن الاختبار الذي أجري للرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة، وهي مواطنة أمريكية، لم يكن حاسما بشأن مصدر السلاح الناري الذي أطلقت منه، لا يسعنا أن نصدق الأمر" .

وزارة الخارجية الأمريكية :"
لم يتسن التأكد فيما إذا كانت الرصاصة التي أدت لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة صدرت من سلاح إسرائيلي "
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد قالت أنه "لم يتسن التأكد على وجه اليقين فيما إذا كانت الرصاصة التي أدت لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة في الحادي عشر من مايو/ أيار الماضي بمدينة جنين، صدرت من سلاح إسرائيلي".
وأكدت الوزارة في بيان لها، أن "الاختبار الباليستي والتحليل الجنائي للمقذوف لم يمكن المحققين من الوصول إلى نتيجة نهائية".
واوضح المتحدث باسم الوزارة، أنه "بعد فحص جنائي مفصل لم يتمكن خبراء مستقلون تحت إشراف المنسق الأميركي من التوصل إلى نتيجة قاطعة حول مصدر الرصاصة".
وأشار إلى أن "الاستنتاج من قبل المنسق الأميركي خلص إلى نتيجة بعد الإطلاع على التحقيقات التي أجريت من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، أنه من المرجح أن أبو عاقلة قتلت على الأرجح بإطلاق نار من مواقع تمركز الجيش الإسرائيلي".
ولفت إلى أن "المنسق لم يجد سببا لاعتقاد بأن إطلاق النار كان متعمدا ولكنه جاء نتيجة ظروف مأساوية وقعت خلال عملية الجيش الإسرائيلي ضد الجهاد نشطاء الإسلامي".
وطالب المتحدث باسم الخارجية الأميركية، الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى استمرار التعاون والتحقيق في الحدث، مؤكدا على أهمية استمرار الاتصالات بين الطرفين.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق