اغلاق

وليد توفيق ووائل جسّار ومقلب غنائي من هادي أسود

ظهر شريط مصوّر يجمع بين نجوم كبار في أحد الأفراح، وفيه مقلب غنائي طريف وقع ضحيته النجم العربي وليد توفيق والنجم القدير وائل جسّار.



فبينما كان النجم العربي وليد توفيق، والنجم وائل جسّار يغنيان في أحد الأفراح، قام بعض الحاضرين من محبيهما وبدا بينهم الدكتور جمال فياض، بتنظيم وصلة غنائية يغني فيها وليد توفيق أغنيته التي إشتهر بها منذ دخل عالم الغناء، ويشاركه بها الحاضرون من المطربين. وبالفعل إفتتح وليد توفيق الغناء بأغنية "بهيّة وعيون بهيّة" وهو اللحن الشهير للموسيقار الراحل بليغ حمدي، وكلمات الشاعر عبد الرحمن الأبنودي. وغنى وليد الكوبليه الأول من الأغنية، ثمّ مرّر الميكروفون للفنان وائل جسّار، فغنّى وائل بإحساسه المقطع الثاني من الأغنية وسط إعجاب الجميع... وعندما أُعطي الدور لنجم برنامج "سوبر ستار" الفنان الشاب هادي أسود للغناء، قلب هادي الموضوع وسط مفاجأة وذهول الفنانين والحاضرين لتصرّفه المفاجئ وغير المنتظر، حيث أنه بدل غناء الجزء الثالث من الأغنية، إنقلب الى أغنية "لمّا بضمك ع صديري" للفنان حسين الديك. وهو ما أذهل الجميع الذين إعتبروه "لم يفهم اللعبة الغنائية" كما يجب...













لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق