اغلاق

برنامج التحديات والتنمية البشرية للشبيبة في الطيرة

التعاون في الطيرة لا يكل ولا يمل، حيث تم افتتاح سلسلة لقاءات جديدة لطلاب المدارس المختلفة في البلدة ضمن برنامج التحديات والتنمية البشرية للشبيبة في الطيرة



وذلك بالتعاون ما بين رئيس بلدية الطيرة مأمون عبد الحي ومنسقة السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في الطيرة بسمة دعاس، وعمر عبد الحي من دائرة الشؤون الاجتماعية وحمزة منصور مدير شركة تجوال للمغامرات.
فبعد ان تم التعارف ما بين اعضاء المجموعة والمرافقين في اللقاء الاول، تمت مرافقة الشبيبة الى جبال الكرمل خلال اللقاء الثاني لمواجهة الحاجز الاول وهو الخوف، من خلال نزول منحدرات في جبال الكرمل بواسطة حبال.
بداية اللقاء اجتمع المشتركون والمرافقون في جبال الكرمل لتلقي المعلومات اللازمة والشرح المفصل لكيفية النزول لتفادي أي اصابات، شارحين للطلاب "اهمية توخي الحذر ليس فقط في الفعالية وانما في الحياة اليومية، حيث انه واجب علينا وقبل القيام بكل خطوة التفكير ودراسة النتائج التي ستنجم من اتخاذها"، متطرقين الى المخدرات وسوئها وتأثيرها على المتعاطي وعدم اتخاذه القرار السليم والوقاية منذ بداية الطريق.
وبعد ذلك تم تحضير الطلاب للمغامرة بعينها، حيث وجب عليهم التزوّد بالأدوات اللازمة وتعلم كيفية النزول بالواقع، واستمرارا لهذا اللقاء تم تحفيز الطلاب على القيام بالتخطيط الصحيح من اجل الوصول الى الهدف بنجاح وذلك من خلال استعمال خارطة المسارات وتوجيه اعضاء المجموعة الى الهدف لمدة ثلاث ساعات في وادي الفلاح.
حمزة منصور مدير شركة تجوال للمغامرات شدد في هذا اللقاء على "تحدي الخوف، التحدي الذي يواجهنا يوميا وهو اتخاذ القرارات السليمة واهمية الوقاية من العالم الخارجي".
بسمة دعاس، ومنسقة السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في الطيرة قالت :"هذه ليست المرة الاولى التي يتم بها تمرير هذا البرنامج، لاننا نرى من خلاله تغيير ايجابي لكل مشترك منها تعزيز الثقة بالنفس، الوقاية، اتخاذ القرارات السليمة التي تخص حياتهم واهمها بناء اطار فعال والابتعاد عن تعاطي المخدرات وشرب الكحول".





لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق