اغلاق

العالول يجتمع بأمناء سر الأقاليم بدعوة من اقليم القدس

استقبل القائم باعمال أمين سر القدس في حركة فتح شادي مطور، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض عام التعبئة والتنظيم محمود العالول


خلال الاجتماع

وكافة أمناء سر المناطق بالضفة الغربية، بحضور محافظ القدس عدنان الحسيني واللواء علي المسلماني ووالد الشهيد معتز حجازي.
ويأتي هذا الاجتماع بدعوة من القائم بأعمال أمين سر القدس من أجل مباحثة بعض الأمور التنظيمية في الحركة وترتيباتها للمؤتمر العام السابع والترتيبات لليوبيل الذهبي لذكرى الانطلاقة، ولبحث سبل التعاون ما بين الأقاليم في كافة المناطق من جهة، ولتسليط الضوء على آخر المستجدات الحاصلة في القدس من جهة أخرى.
حيث ركز المطور على "استهداف قوات الاحتلال لقادة وكوادر وعناصر حركة فتح في القدس كان أبرزها اعتقال أمين السر عدنان غيث وتنفيذ الحكم بالسجن الاداري بحقه واعتقال مسؤول الشبيبة أحمد الغول واصدار حكم بالحبس المنزلي وارغامه على دفع كفالة مالية، وعليه دعا المطور كافة امناء سر الاقليم بأهمية التكاتف والتعاضد مع المقدسيين ضد الهجمة الشرسة المنظمة من قبل قوات الاحتلال واذرعها التنفيذية".

العالول: اجتماعنا رسالة واضحة مفادها التضامن ما بين كافة المحافظات مع اخوتهم في القدس الشريف
وأثنى عضو اللجنة المركزية محمود العالول على دور اقليم القدس، معتبرا "أن هذا الاجتماع والذي ينعقد في مدينة القدس رسالة واضحة مفادها التضامن ما بين كافة المحافظات مع اخوتهم في القدس الشريف"، وأكد على "أهمية الالتفاف حول الرئيس محمود عباس بتوجهه الى مجلس الأمن".
وعلى الصعيد ذاته، أكد العالول على عقد المؤتمر السابع لحركة فتح في موعده وهو بالثاني من كانون الثاني 2015، مضيفا "أن كافة الاعتداءات والاجراءات التي تمارس ضد الحركة وابنائها لن يطال من عنفوان الحركة، فهي الراعية والحامية للمشروع الوطني باقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف" .
واضاف : "إن ما يجري في مدينة القدس اليوم هدفه الانقضاض على المسجد الاقصى الشريف وتنفيذ مساعي الاحتلال الرامي الى تقسيمه زمانيا ومكانيا، ولكن كل هذه الاجراءات يتصدى لها ابناء مدينة القدس".
كما وضع وزير شؤون القدس ومحافظها عدنان الحسيني امناء سر الاقاليم بكافة المجريات التي تجري على قدم وساق في مدينة القدس من "ازدياد حملة الاعتقالات والابعاد القسري للمقدسيين واستمرارها بالتغول بمصادرة الاراضي واقامة المستوطنات عليها، والتي من شأنها أن تضيق الخناق على المقدسيين من أجل تنفيذ خططها لتفريغ المدينة من سكانها العرب".

"قضية القدس هي قضية كل فلسطيني"
وفي ختام الاجتماع، وجه امناء سر الاقاليم "تحيتهم لكافة المقدسيين المرابطين في مدينة القدس وعلى رأسهم عدنان غيث أمين سر القدس متمنين الفرج العاجل له ولكافة الأسرى القابعين في سجون الاحتلال الاسرائيلي"، معتبرين "أن قضية القدس هي قضية كل فلسطيني، وان هذا الموقف يتجلى بالتعبير عن ارادة الشعب الفلسطيني بتحرك واسع تجاه ما يجري بالقدس والهبة لنصرتها".
ومن الجدير ذكره أن القائم بأعمال امين سر اقليم القدس شادي مطور قام بتقديم رمز تذكاري لوالد الشهيد معتز حجازي،عضو اللجنة المركزية محمود العالول، اللواء علي المسلماني، المحافظ عدنان الحسيني، ولأمناء سر الاقليم وهم: محمد حصري- اقليم بيت لحم، هاني مناصر- اقليم شمال الخليل، جهاد أبو العسل- اقليم اريحا، صالح الياصيدي- اقليم طوباس، جمال جردات اقليم قباطية، مؤمن سحويل- اقليم رام الله، كمال مخامرة- اقليم يطا، رائد اللوزي- اقليم القدس، مؤيد شعبان- اقليم طولكرم، عماد خرواط- اقليم الخليل، محمود ولويل- اقليم قلقيلية وعبد الستار عواد – اقليم سلفيت.

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق