اغلاق

مسرح الحرية يفتتح معرض صور حكايات بجنين

" الوجوه هنا كوجه جدتي ... وكل حكاية كانت حكايتي، والحالة والتعبير هي أنا " ، هذه هي كلمات لطالبات مدرسة بنات الشيخة فاطمة من رام الله،



في حضورهن لافتتاح معرض الصور "حكايات"، الذي أطلقه مسرح الحرية في مخيم جنين ، واختتم أمس الخميس ، الى جانب انتاجين أدبيين لفئة الشباب في جنين الذين شاركوا في دورات تعليمية وتدريبية بقسم الملتميديا بالمسرح في مجالات التصوير والكتابة الابداعية، فإضافة لمعرض حكايات للتصوير الفوتوغرافي، الذي تضمن 24 صورة وحكاية، فقد تم اصدار كتيب للنصوص العربية بعنوان "بلاد من الكلمات"، وكتاب "أطياف " للشعر والصور باللغات العربية، الانجليزية والسويدية، وعلاوة على ذلك الانتاج الثقافي الادبي الدوري؛ مجلة أصوات.
فعلى خشبة مسرح الحرية وبحضور جمهور المسرح واهالي الطلبة من مناطق متنوعة في جنين، افتتح الاستاذ محمد معاوية مدير قسم الملتميديا في المسرح الفعاليات الثقافية والادبية، مشيراً الى ان هذا نتاج عمل دؤوب من التدريب والتعلم الابداعي والخلاق والذي اخرج اعمال جديرة بالاهتمام، فكانت فكرة معرض حكايات والذي يصور نساء ورجال كبار في السن ومن مواقع متعددة، في اشارة الى ما تحمله تلك الوجوه الى تراكم من الخبرات والتعابير والمشاعر والتي تتضمن ذكريات عن الوطن والاهل في سياق زمكاني، وبذلك تكون تجاعيد الوجوه حكاية وفي كل تجعيدة لحن ونغم فمنها الحزين ومنها السعيد ومنها القوي منها الضعيف، ويضيف معاوية انه الى جانب هذا المعرض المميز يأتي عمل اطياف وهذا ايضاً يجمع بين الصور والكلمات، وفيه مجموعة مشاهدات على شكل 20 صورة ونص شعري يعبر عن جوهر الصورة ومضمونها من وجهة نظر المصور، وختم معاوية بتذكر الاسير فراس شرايدة وهو احد طلاب قسم الملتميديا الذي اعتقل من قبل القوات الاسرائيلية ، ناقلاً تحيات مسرح الحرية لجميع الاسرى في السجون الاسرائيلية .

يوم مميز
الكتابة الابداعية والتحليق في سماء الابداع باكورة اعمال طلبة الكتابة الابداعية في مسرح الحرية والذي خرج على شكل كتيب حمل اسم "بلاد من الكلمات"، وباشرف وتدريب الكاتب تيسير الخطيب والذي قال: "هذا اليوم مميز وخاص بالنسبة لي وبالنسبة لطالبات دورة الكتابة الابداعية، والتي انتجت هذا العمل الادبي الرائع" ويضيف الخطيب انه حضر لجنين من عكا بتوصية من جوليانو بهدف تأسيس لبنات مشروع ثقافي وطني يجمع فلسطين هذه بفلسطين تلك، وان الكتابة وسيلة نضالية حقيقية، مشيداً بمسرح الحرية كونه مؤسسة ثقافية وطنية مقاومة بامتياز على حد وصف الخطيب، والذي ختم كلمته بتقديم مداخلات الكاتبات اللواتي كتبن في الكتيب ومجلة المسرح.
وبعد كلمات الافتتاح والاستماع للنصوص الادبية والشعرية، تحرك الجمهور لمعرض الصور والذي لاقى اعجاب الحاضرين واشادتهم بابداعات الشباب وموهبتهم، ويشار الى ان معرض حكايات سينتقل في جولة صغيرة في المحافظة تشمل المدينة في سينما جنين وعرابة في مبنى البلدية، كما سيتم التنسيق مع مديرية التربية والتعليم ليزور مدارس المحافظة وكذلك الجامعات الفلسطينية في جنين.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق