اغلاق

كتلة نضال المعلمين تحيي المعلم الفلسطيني في يومه

أكدت كتلة نضال المعلمين الفلسطينيين، الذراع النقابي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، على "دور المعلم الفلسطيني المناضل الصامد من أجل أجيالنا الواعدة،


مشهد عام لمدينة رام الله

رغم كل الظروف القاسية التي يمر بها شعبنا وقضيتنا الوطنية بشكل عام وقطاع معلمينا بشكل خاص، لما يعانونه من فقر وظلم وتهميش رغم عظمة الرسالة التي يحملونها والتي تستوجب إيلاءهم كل الاهتمام، اذا ما أريد لأجيالنا الواعدة أن تتسلح بالعلم والمعرفة وبالتربية الوطنية ليكونوا أهلا لحمل الرسالة الوطنية".
وأضافت الكتلة، خلال اجتماعها الدوري بحضور عضو المكتب السياسي للجبهة، عوني أبو غوش وعضوي اللجنة المركزية مناضل حنني وزكي النمورة، وسكرتيري الكتلة بمحافظات الضفة الغربية بمكتب الجبهة المركزي برام الله، أن "يوم المعلم الفلسطيني والذي صادف الاحد 14/12، ليؤكد على قضية النضال الاجتماعي والاقتصادي والعدالة الاجتماعية بموازاة النضال الوطني، وباعتبار التقدم في هذا النضال شرط للنجاح والتقدم في سبيل الحرية والاستقلال، وباعتباره ايضا شرطا ضروريا لتعزيز متطلبات الصمود لأبناء شعبنا في الوطن وكافة اماكن تواجده".

 "تأتي هذه المناسبة وشعبنا الفلسطيني يعيش أدق وأخطر المراحل"
وقالت الكتلة "تأتي هذه المناسبة وشعبنا الفلسطيني يعيش أدق وأخطر المراحل في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي وقطعان مستوطنيه على أرضنا وشعبنا في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث يمارس القتل والتدمير والاغتيال بدم بارد ومصادرة للأراضي وتكثيف للاستيطان، وان استشهاد الوزير أبو عين على يد قوات الاحتلال عمل همجي ولا يمكن السكوت عليه، وإننا نحمل حكومة نتنياهو المتطرفة المسؤولية الكاملة عن استشهاد ابو عين وندعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته واتخاذ خطوات عملية لإثبات مصداقية مؤسساته القانونية والإنسانية وإلزام دولة الاحتلال بقرارات الشرعية الدولية، وإجبارها على الالتزام بالقانون الدولي الإنساني".
وتابعت الكتلة "نستقبل هذا اليوم المجيد لنؤكد للمعلم الفلسطيني في الوطن والشتات بأن المعلم الفلسطيني، سيبقى أبدا كما عهده شعبنا على مدار التاريخ مربيا فاضلا ومعلما معطاء، يعمل بجهد دؤوب من أجل خدمة وطنه وشعبه وأبنائه الطلبة".
وأشارت الكتلة "ونحن نستذكر هذا اليوم ونستحضر عطاءات المعلم الفلسطيني، لا بد لنا من الإشادة بالدور الريادي الذي يقوم به المعلم الفلسطيني في كافة المجالات التعليمية والاجتماعية والوطنية، وإسهاماته الفاعلة في معركة التحرر الوطني والاجتماعي".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق