اغلاق

الحكم المحلي يقر خطة إحياء البلدات التاريخية بدعم بلجيكي

ترأس وزير الحكم المحلي، د. نايف أبو خلف اجتماع اللجنة التوجيهية لمشروع إحياء البلدات التاريخية، وبعضوية كل من الوزارات ذات العلاقة، ومؤسسة التعاون البلجيكي.

وأقرت اللجنة خلال الاجتماع الثالث لها خطة العمل لمشروع إحياء البلدات التاريخية، وذلك للأعوام (2015-2017)، كما وتمت مراجعة الأعمال المنجزة خلال العام الحالي.
واكد أبو خلف أهمية "هذا المشروع الحيوي والذي من شأنه أن يسهم في المحافظة على التراث الفلسطيني، من خلال إعادة إحياء البلدات التاريخية، وإعطاء دور هام للهيئات المحلية من خلال الاستفادة من المشروع، والذي سيمكنها من إحداث تنمية محلية اقتصادية فاعلة".
وأبدى أبو خلف ارتياحه من التقدم في سير عمل المشروع، مؤكداً على أهمية العمل ضمن روح الفريق الواحد، وإنجازه على أكمل وجه.
وأعرب مدير مؤسسة التعاون البلجيكي (GIZ)، ويلي دي ميار عن سعادته لما وصل إليه المشروع وإقرار خطة العمل الخاصة به.
وأشار دي ميار إلى أن "الحكومة البلجيكية معنية بأن ترى نتائج ملموسة على أرض الواقع بعد الانتهاء من المشروع"، مؤكداً استمرار الدعم البلجيكي للحكومة الفلسطينية.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق