اغلاق

منظمات أهلية تطالب الحكومة بتحمل مسؤولياتها تجاه غزة

طالبت خمسون منظمة أهلية امس، حكومة التوافق الوطني "بتحمل مسؤولياتها الكاملة اتجاه قطاع غزة وتمكينها من ذلك والعمل على حل كافة الازمات


صو من الوقفة

التي تواجه القطاع الصحي في قطاع غزة" .
واكدت المنظمات الاهلية في مذكرة سلمها ممثلو القطاع الصحي بشبكة المنظمات الاهلية امس، الى وزير العمل في حكومة التوافق الوطني مأمون ابو شهلا خلال وقفة نظمها القطاع الصحي في الشبكة قبالة مقر مجلس الوزراء في مدينة غزة بمشاركة العشرات من الاطباء والطواقم الطبية وممثلو المنظمات الاهلية الصحية.
وحذرت المنظمات الاهلية الخمسون الموقعة على المذكرة من "تداعيات هذا التدهور الخطير والمتواصل في مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين في مرافق وزارة الصحة في قطاع غزة، والتي تعاني ومنذ سنوات من ممارسات الاحتلال المختلفة بما فيها الحصار المفروض منذ ما يزيد عن الثمان سنوات هذا بالإضافة الى الاثار المترتبة على الانقسام السياسي والذي  ينذر بكارثة حقيقية على واقع صحة ابناء الشعب الفلسطيني" .
وحمل المشاركون في الوقفة شعارات تطالب "بتحييد الخدمات الصحية من أتون الصراع السياسي، ومعا من اجل ضمان حصول المواطنين على حقوقهم الصحية، وأين الحق في الصحة في ظل تخلي الجميع عن غزة، وتطالب حكومة التوافق الوطني بتحمل مسؤولياتها الكاملة اتجاه قطاع غزة وتمكينها من ذلك، ونطالب المجتمع الدولي بالضغط على حكومة الاحتلال من اجل رفع الحصار عن غزة".
واكدت المنظمات الاهلية في مذكرة سلمها ممثلو القطاع الصحي بشبكة المنظمات الاهلية الى وزير العمل في حكومة التوافق الوطني مأمون ابو شهلا خلال وقفة نظمها القطاع الصحي في الشبكة قبالة مقر مجلس الوزراء في مدينة غزة بمشاركة العشرات من الاطباء والطواقم الطبية وممثلو المنظمات الاهلية الصحية.




 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق