اغلاق

جمعية الفلاح الخيرية بفلسطين تختتم دورة تدريبية

اختتم مركز الفلاح النسائي التابع لجمعية الفلاح الخيرية في فلسطين اليوم دورة تدريبية بمجال الخياطة والتطريز، ضمن مشروع تدريب السيدات المستهدفات وتزويدهن


خلال اختتام الدورة التدريبية

بماكنات خياطة وتطريز ضمن برنامج التمكين الاقتصادي – المشاريع المدرة للدخل الذي تنفذه جمعية قطر الخيرية في فلسطين   بالشراكة مع الجمعيات الفلسطينية.
وأشار الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين بأن الدورة التدريبية استهدفت مجموعة من النساء في مجال الخياطة والتطريز، وركزت الدورة على أساسيات الخياطة والتشكيلات وكيفية إستخدام ماكينات الخياطة بأنواعها .
وأضاف الشيخ طنبورة "أن الدورة التدريبية  كانت مثمرة ونوعية في مضمونها، حيث ساهمت في بناء قدرات النساء في مجال الخياطة ، علاوة على فتح أفاق جديدة للمشاركات في مجال التدريب والتأهيل لتحسين فرص حياتهن التعليمية والاقتصادية".
وأشاد الشيخ طنبورة "بالدور الريادي الذي تلعبه دولة قطر الشقيقة من اجل تخفيف معاناة شعبنا الفلسطيني وتعزيز صموده ، خاصة في تقديمها المساعدات الإنسانية للفقراء والمحتاجين وكفالات الأيتام وكفالات الأسر" .    
وتقدم طنبورة بجزيل الشكر والامتنان لدولة قطر الشقيقة أميراً وحكومة وشعباً ومؤسسات خيرية ولكافة أهل الخير من مواطنين ومقيمين ولجمعية قطر الخيرية على تبرعهم السخي ودعمهم لجمعية الفلاح الخيرية، من أجل تخفيف معاناتهم وتعزيز صمودهم على أرض الإسراء والمعراج   .
كما شكر الشيخ طنبورة "لفاعلي الخير القطري والفلسطيني المقيم بدولة قطر لتبرعهم بانشاء هذا المركز الفلاح النسائي لتدريب النساء الخياطة والتطريز والكمبيوتر والدراسات" .
وأشاد الشيخ طنبورة "بالدور الفاعل الذي تقوم به جمعية قطر الخيرية  في العمل على بناء قدرات النساء المستهدفات من المشروع، والمساهمة في تحقيق الأهداف التي يسعى مشروع طاقات الى تحقيقها وأهمها بناء قدرات النساء والشباب وتمكينهم اقتصاديا" . 
وقدمت المتدربة ام حسين شكرها للمؤسسات المنفذة والداعمة للدورة التدريبية، التي ساعدتها على امتلاك مهارات وتوجهات جديدة، وأصبح لديها الكفايات اللازمة للبحث عن فرص عمل في مجال الخياطة والقدرة على فتح مشروعها الخاص لتحسين ظروف حياتها الاقتصادية.
وفي السياق ذاته، أكد عماد رستم منسق الأنشطة والمشاريع في جمعية قطر الخيرية بأن الدورة التدريبية تأتي في سياق الدورات التدريبية التي تقدمها المؤسسات الشريكة ضمن مشروع تدريب السيدات المستهدفات وتزويدهن بماكنات خياطة وتطريز الذي يهدف الى المساهمة في الحد من الفقر والبطالة، مضيفا بأن الالتحاق في هذه الدورات  التعليمية والتدريبية تساعد المشاركات على سلك مسارات جديدة وإمتلاك مهارات وحرف تساعدهن نحو واقع أفضل لهن ولأسرهن.
وفي نهاية حفل الاختتام تم توزيع ماكنات خياطة وتطريز على السيدات المستفيدات وشهادات معتمدة من وزراة العمل الفلسطينية .





















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق