اغلاق

الفعاليات النسوية في منطقة القدس تكرم د. غنام

أكدت محافظ رام الله والبيرة، د. ليلى غنام أن "التكامل الرسمي والشعبي في وجه سياسة الإحتلال تجاه القدس والمقدسات واجب وطني وديني،


صور من تكريم د. غنام

وان إعتقال أمين سر إقليم حركة فتح في القدس عدنان غيث، وعدد من أعضاء لجنة الإقليم واستهداف العمل الميداني الفلسطيني، يهدف لكسر إرادة وصمود شعبنا والإستفراد بالقدس التي تتعرض لهجمات متصاعدة وحملات أسرلة وتهويد، تستهدف الوجود الفلسطيني والثوابت الوطنية".
وبينت غنام خلال استقبالها لممثلة لجنة المرأة في إقليم القدس، وعدد من القيادات النسوية المقدسية وأمهات الشهداء والأسرى، حيث قمن بتكريمها لجهدها المتميز والمساند للمرأة المقدسية، أن "المرأة الفلسطينية بكافة أنحاء الوطن وبالشتات تعرضت لأبشع جرائم الإحتلال وبطشه، وخاصة المرأة المقدسية التي تشارك الرجل بالذود عن المقدسات الإسلامية والمسيحية وحماية الأرض والتراب والإنسان والهوية، وان جملة الإعتداءات التي تتعرض لها المرأة المقدسية المرابطة وما حدث مثلا مع عضو اقليم فتح، عبير زياد والتي أسقطت ورقة التوت عن كافة الدول التي تدعي احترام حقوق الإنسان وتقف عاجزة أمام ما يحل بأرضنا وشعبنا".
ونوهت المحافظ إلى أن "شعبنا ورغم معاناته إلا أنه يصر على أن يقدم كل ما يملك في سبيل حريته ونيل حقوقه، وان أمهات الشهداء والأسرى مفخرة لكل فلسطيني، فهن ومن خلال صبرهن وصمودهن سطرن أروع ملاحم النضال والتحدي للإحتلال وعنصريته".




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق