اغلاق

الارتباط العسكري يؤمن الإفراج عن طفل من نابلس

بذل جهاز الارتباط العسكري في محافظة نابلس جهودا حثيثة متواصلة واتصالات والضغط على الجانب الإسرائيلي حتى تمكن من تامين الإفراج عن الطفل محمد رضوان عمر سامحنا


الطفل محمد رضوان عمر سامحنا

( 15 عام ) سكان مدينة نابلس .
الطفل المذكور تم اعتقاله من قبل الجيش على سفوح جبل عيبال بحجة اقترابه من موقع عسكري وبحوزته آلة حادة .
فور استلامه تم اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة من اجل الاطمئنان على سلامته، حيث تقدم ذووه بالشكر الجزيل لجهاز الارتباط العسكري على سرعة استجابته ومتابعته الحثيثة للإفراج عنه.
بدوره، أكد المقدم اسامة منصور "ابو عرب" مدير مكتب الارتباط العسكري نابلس على "جاهزية الارتباط العسكري لتقديم الحماية لجميع المواطنين، وذلك تنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس للأجهزة الأمنية بتوفير الأمن والأمان والحماية لجميع أبناء الشعب الفلسطيني ولتعليمات اللواء الركن جهاد جيوسي .. قائد الارتباط العسكري".
وأهاب المقدم منصور "بكافة المواطنين بضرورة الإبلاغ الفوري عن أي اعتقالات وخاصة الأطفال ليتسنى للارتباط العسكري تأمين الإفراج عنهم ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق