اغلاق

سياسي فرنسي يلتقي شخصيات فلسطينية ببيت لحم

قام السياسي الفرنسي الشهير كريستيان استروزي، رئيس بلدية مدينة نيس الواقعة في جنوب فرنسا والمطلة على البحر الأبيض المتوسط وعضو البرلمان الفرنسي ،



المعروف بقربه من الرئيس الفرنسي الأسبق نيقولا ساركوزي، بزيارة عشية عيد الميلاد المجيد إلى مدينة بيت لحم استهلها بلقاء مع وديع أبو نصار، مدير المركز الدولي للاستشارات، الذي قدم لاستروزي شرحا على الصعوبات التي تعترض الفلسطينيين بشكل عام ومنطقة بيت لحم بشكل خاص، كما حث استروزي على تشجيع شركات فرنسية على الاستثمار في فلسطين إضافة إلى التعاون الاقتصادي مع مختلف شرائح المجتمع في إسرائيل، لا سيما مع المواطنين العرب.
بعد ذلك توجه استروزي برفقة أبونصار إلى كنيسة المهد حيث كان في استقبالهم الأب بديع الياس، المنتمي للرهبنة الفرنسيسكانية والذي ينحدر من قرية المغار الجليلية، الذي حدث ضيوفه عن التحديات التي تواجه الشباب الفلسطيني في منطقة بيت لحم، بالذات عدم توفر فرص كافية للعمل الأمر الذي يدفع العديدين نحو الهجرة إلى الخارج.
من ثم زار استروزي محافظ بيت لحم جبرين البكري في مقر المحافظة حيث استمع " إلى شرح عن التحدي الذي يفرضه الاستيطان الإسرائيلي من جهة وإلى ضرورة الضغط على القيادة الإسرائيلية من أجل المضي قدما بالتوصل إلى حل عادل للصراع الفلسطيني-الإسرائيلي منوها بأن ما يوصف بالارهاب ليس أصل المشكلة بل نتيجة لها وبأن حلا عادلا للصراع من شأنه المساهمة بشكل كبير بالحد من ظاهرة التطرف في المنطقة".
الجدير بالذكر أن استروزي كان وزيرا في الحكومة الفرنسية التي أقرت دعم إقامة منطقة صناعية في بيت لحم من أجل توفير فرص عمل للشباب الفلسطيني، كما أنه يعد لاعبا بارزا في الحلبة السياسية الفرنسية حاليا.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق