اغلاق

رام الله:التعليم العالي تبحث تطوير البرامج التعليمية

نظّمت وزارة التربية والتعليم العالي امس الأربعاء، ورشة تدريبية لأصحاب مشاريع منح صندوق تطوير الجودة في التعليم؛ المُنفّذة ضمن مشروع "سوق العمل وربطه ببرامج الجامعات والكليات"


صور من الورشة التدريبية

الممول من البنك الدولي، حيث افتتح الورشة رئيس اللجنة العليا للمنح المهندس محمد أبو عجمية مشدداً على أهمية هذا التدريب وضرورة الإستفادة منه على أكمل وجه لتطوير المشاريع التعليمية.
بدورها؛ أوضحت مديرة وحدة مشاريع البنك الدولي أ. سهى الخليلي أن الورشة تهدف لتبادل الخبرات بين أصحاب المشاريع المُنفّذه حالياً ضمن منح صندوق تطوير الجودة، وكذلك الإستفادة من الخبرات الخارجية في مجال الشراكة مع القطاع الخاص وتطوير البرامج التعليمية.
وفي هذا السياق، قدّم خبير الشراكات وتطوير المناهج د. خالد نجم عرضاً حول تطوير البرامج التعليمية، وآليات التعاون بين القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية وجهات تمويل المشاريع، كما شمل العرض شرحاً حول آلية إعداد البرامج الأكاديمية وتحديد المهارات المطلوبة للتدريب ودمجها مع توصيف المساقات؛ بغرض صقل مهارات الملتحقين بالبرامج التعليمية وربطهم باحتياجات القطاع الخاص. وكان الخبير نجم قد أجرى زيارات لمؤسسات التعليم العالي واطّلع عن كثب على البرامج المنفّذة بغرض تقديم الدعم اللازم لها.
وضمن برنامج الورشة؛ توزع المشاركون على مجموعات للقيام بأنشطة متنوعة تصب في جوهر أهداف العامة الورشة، ومن ثم قام أصحاب المشاريع من مختلف المؤسسات التعليمية بتقديم عروض حول مشاريعهم، وذلك بهدف تبادل الخبرات بين مختلف المشاريع.
وتشمل منح صندوق تطوير الجودة تنفيذ مشاريع تعليمية في مؤسسات التعليم العالي في الضفة الغربية وقطاع غزة، بحيث تشمل 20 مشروعاً بتكلفة كليّة تبلغ 4.6 مليون دولار، وذلك ضمن مشروع " سوق العمل وربطه ببرامج الجامعات والكليات".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق