اغلاق

المكتب الحركي لصحفيي القدس ينتخب الأعضاء الجدد

انتخب اعضاء نقابة الصحفيين الفلسطينيين أمس الاحد اعضاء المكتب الحركي لصحفيي القدس في حركة فتح، بعد مؤتمر تم عقده في محافظة القدس ،


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

في بلدة الرام شمال المدينة المقدسة، وذلك باشراف اعضاء اقليم فتح القدس رائد اللوزي ومنيف الخطيب، ونائب المحافظ عبد الله صيام ، وبحضور نقيب الصحفيين الدكتور عبد الناصر النجار، وعضو مجلس النقابة موسى الشاعر.
واستهل المؤتمر بعد ان قدم امين سر المكتب امجد العمري تقرير اللجنة الادارية للمكتب الحركي السابق، ثم قدم استقالتها ليفتح باب الترشيح لاعضاء المكتب الجدد. 
واشار رائد اللوزي مسؤول ملف المكاتب الحركية في اقليم القدس الى أن هذا المؤتمر يعتبر ذو بُعد ورؤيا فتحاوية للقدس، معتبرا أن حركة فتح تدخل الى بيت كل فلسطيني من خلال كاميرة الصحفي وقلمه، مؤكدا أن اقليم القدس سيكون الحاضنة لكافة المكاتب الحركية في النقابات.

" المحافظة دائما ستكون بيت لهذا الجسم الصحفي "
واضاف نائب محافظ القدس عبد الله صيام ان المحافظة دائما ستكون بيت لهذا الجسم الصحفي بالتعاون مع اقليم القدس، مشيرا الى دور الصحفي المقدسي في رصد كافة الاعتداءات على مدينة القدس ليسجل بذلك عروبة القدس وفلسطين.
وعلى صعيد آخر أكد نقيب الصحفيين د. عبد الناصر النجار على ضرورة تفعيل المكتب الحركي في القدس متجاوزين كافة العقبات التي واجهها المكتب في السنوات الماضية.
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما في القدس أن 9 صحفيين ترشحوا للانتخاب ، وفاز منهم 5 صحفيين وهم  :ديالا جويحان، نادر بيبرس، كرستين ريناوي، جبر فؤاد، ضياء حوشية.





































لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق