اغلاق

الخضري: إنهاء الانقسام مطلب شعبي

أكد النائب جمال الخضري، رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار ضرورة إعلاء الصوت لإنهاء الانقسام والتوحد بين حركتي فتح وحماس وكافة الفصائل والقوى.


جمال ناجي الخضري

وقال الخضري في تصريح صحفي " مهما بلغت حدة وتباين المواقف بين الأطراف الفلسطينية فلا سبيل سوى تجاوزها".
وشدد على "أهمية تقديم طرفي الانقسام خطوات حقيقية نحو إنجاز وإتمام المصالحة بشكل كامل وحفظ الحقوق ومراعاة أوضاع الشعب الفلسطيني الذي يعاني في قطاع غزة بالإغلاق والحصار وتأخر الإعمار وتواصل الاعتداءات الإسرائيلية، وفي الضفة الغربية والقدس بالاستيطان والحواجز والاعتقالات والملاحقات".
وأضاف " الكل يحتاج للتوحد وبدونه ستنزلق أوضاع الجميع للأسوأ، وان نقاط الالتقاء بالتأكيد أكبر من نقاط الخلاف بين الفلسطينيين الذين يعانون بلا استثناء من إجراءات وممارسات إسرائيل التي لا تفرق بين أحد في اعتداءاتها".
وتابع الخضري " ماذا ننتظر أكثر مما نحن فيه فالواقع يدعونا للتوحد لأنه لا خيار ثان غير ذلك، وهناك ضرورة استمرار السعي بكل الوسائل والطرق لتحقيق نبض الشارع ورغبة المخلصين بإنهاء الانقسام".
وقال رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار "حتى حين تحقيق التوحد يبقى أمامنا الكثير لنحققه لشعبنا، من إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وكل الحقوق المشروعة له".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق