اغلاق

مركز القدس للمساعدة يستصدر قرار يمنع هدم مدرسة

تمكن مركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الانسان من استصدار أمر احترازي، يمنع هدم مدرسة للبدو في جبع شمال شرق القدس، من المحكمة العليا الاسرائيلية،


صور ارشيفية تصوير: عفيف عميرة - الصورة للتوضيح فقط

مساء يوم الأحد، الأول من شباط، لعام 2015.
وكانت هذه المدرسة، المعروفة باسم مدرسة بادية القدس، والمكونة من عدد من الكرافانات، قد تلقت ثلاثة أوامر هدم منذ بداية تشرين أول المنصرم، تابعها محامو مركز القدس منذ ذلك التاريخ، ونجحوا في الحفاظ على المدرسة من الهدم.
وتعتبر هذه المدرسة من المدارس التي تخدم عشيرة العراعرة المقيمة شرقي القدس، ويستفيد منها حوالي 68 طالبا وطالبة في المرحلة الأساسية، وتشرف عليها 5 معلمات من موظفات التربية والتعليم الفلسطينية.

" قرار ايجابي رغم انه مؤقت "
واعتبر مركز القدس هذا القرار، قرارا ايجابيا، على الرغم من أنه مؤقت، حيث قال محامي المركز، محمد العباسي "أن القضية لا زالت قيد النظر في المحكمة العليا، ولكن صدور هذا القرار الذي يمنع الهدم في مثابة انقاذ للعام الدراسي وحق طلبة المدرسة في التعليم ببيئة مناسبة لهم"، وأوضح العباسي أن دفاع المركز في هذه القضية مستمد من الحق الأساسي في التعليم للأطفال، خاصة وأن هذه المدرسة حديثة النشأة، فهي افتتحت في أيلول الماضي، أي مع بداية العام الدراسي الجاري حاليا.
وأوضح المركز " أنه مستمر في الدفاع عن قضايا البدو والذين يمثلون حماية للأراضي المصنفة (ج) في وجه الهجمة الاستعمارية الاسرائيلية، ومصدر رئيسي من مصادر الثروة والحيوانية، مشيرا إلى أنه في حملة متواصلة من أجل الدفاع عن قضايا البدو وحقهم في العيش بكرامة، وفقا لموروثهم الثقافي وبما يحترم حقوقهم الاجتماعية الاقتصادية والثقافية " .

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق