اغلاق

الشبيبة الشيوعية تواصل حملات الإغاثة لأهالي غزة

نظم عدد من فروع الشبيبة الشيوعية في البلاد، خلال الأسابيع الأخيرة، حملات إغاثة محلية دعما للأهل في قطاع غزة، وتضمنت الحملات تقديم شحنات من المواد التموينية والغذائية


صور من الحملات

الأساسية إلى جانب معدات التدفئة، كالألحفة والمدافئ الكهربائية.
فروع الشبيبة الشيوعية التي نظمت هذه الحملات، بالتعاون مع فروع الجبهة والحزب الشيوعي، هي: عرابة، سخنين، ابو سنان، حيفا، البعنة، دير الأسد، ام الفحم، شفاعمرو، الناصرة واعبلين، وتم حتى الآن تقديم خمس شاحنات تم نقلها إلى لجنة الإغاثة الزراعية ومقرها الرئيسي في رام الله.
عرفات بدارنة، المركز التنظيمي للشبيبة الشيوعية، قال: "هذه الحملات جاءت بمبادرة من عدد من فروع الشبيبة الشيوعية تحت عنوان "فكر بغيرك" ومن خلالها نؤدي بعضا من واجبنا الأخلاقي والوطني تجاه أبناء شعبنا في قطاع غزة الذين أبقتهم الحرب الاجرامية الأخيرة عرضة للصقيع الذي ضرب البلاد في الآونة الأخيرة ما دفعنا إلى التحرك بشكل طارئ".

بدارنة يشيد بتفاعل كوادر وفروع الشبيبة الشيوعية وفروعها السريع
بدارنة، أشاد بتفاعل كوادر وفروع الشبيبة الشيوعية وفروعها السريع وبالتعاون الواسع من قبل فروع الحزب الشيوعي والجبهة، وأفاد "أن فروع الشبيبة تمكنت حتى الآن من إيصال خمس شاحنات إلى مخازن لجنة المبادرة الزراعية في قرية الزبابدة في جنين حيث سيتم نقلها من هناك مباشرة إلى قطاع غزة".
من الجدير بالذكر أن الشبيبة الشيوعية كانت قد قامت في الصيف المنصرم، إبان وبعيد العدوان الاسرائيلي الاحتلالي بتنظيم حملة اغاثة قطرية تحت عنوان "غزة في القلب" تضمنت زيارات إلى المصابين الغزيين في مستشفيات القدس المحتلة وتقديم شاحنات من المياه الصالحة للشرب إلى قطاع غزة ثم تم تتويجها بتزامن مع افتتاح العام الدراسي الحالي بحملة الألف حقيبة التي جاءت تخليدا لذكرى شاعر المقاومة سميح القاسم.
كل هذا إلى حانب النشاطات السياسية والثقافية الاحتجاجية من ندوات ومظاهرات أقامتها وتقيمها الشبيبة الشيوعية "ضد الاحتلال وانتصارا لقضايا شعبنا الفلسطيني ونضاله من أجل التحرر والاستقلال والعودة".



















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق