اغلاق

مشاركة واسعة بفعاليات معسكر التواصل ويوم الأرض بالنقب

للعام العاشر على التوالي، استمرت اليوم السبت فعاليات ومشاريع معسكر التواصل الذي تشرف عليه الحركة الإسلامية الشمالية، الذي انطلق في عدد من قرى النقب ،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

منذ الأحد الماضي، وتجري الاستعدادات والترتيبات الأخيرة للإنطلاق بفعاليات المهرجان الختامي، الذي سيكون في مدينة رهط عصر اليوم السبت.
الحركة الإسلامية من جانبها قررت وضع حافلات مجانية تحت خدمة الجماهير، لنقلهم من كافة مناطق النقب إلى داخل مدينة رهط من أجل المشاركة في المهرجان الختامي لمعسكر التواصل.

على وقع مشاريع معسكر التواصل 10
في هذا اليوم تشهد الكثير من قرى النقب تنفيذ عدد من المشاريع المختلفة، بدأ العمل عليها منذ يوم الأحد الماضي، حيث وصلت طلائع المتطوعين من الجليل والمثلث ومدن الساحل وكافة مناطق البلاد.
بدأ العمل يدا بيد إبتداء من بناء مكتبة عامة في بلدة عرعرة النقب، ثم ترميم مدرسة في قرية وادي النعم، فمد خط مياه لقرية أبو نادي يصل طوله إلى نحو 6 كيلومترات، وشق طرق بالقرب من عرعرة النقب، وتشيد مسجد في قرية عبده أقصى جنوب النقب، وبناء بيوت لعوائل مستورة الحال في كل من ام بطين واللقية وعرعرة النقب وكسيفة، وغيرها الكثير من المشاريع " التي تسعى في غايتها لتعزيز صمود أهل النقب على أرضهم وفي قراهم وبلداتهم " كما قال القائمون على المعسكر.

" معسكر التواصل يأتي في مرحلة صعبة!! "
واكد المنظمون " ان معسكر التواصل الذي جاء من جديد هذا العام، ليعيد ترسيخ اللحمة والتعاضد والترابط بين كافة المناطق ، هنا على أرض النقب، يأتي هذه المرة وهو يحمل نفس شعلة الأمل، في وقت يشهد فيه النقب حملة هدم وتهجير وصفت بالاشرس في تاريخه على الإطلاق.
فخلال الشهرين الماضيين فقط عاثت الجرافات الإسرائيلية دمارا وتخريبا في كثير من قرى وبلدات النقب الصامدة ، وهدمت خلال حملاتها الأخيرة عشرات البيوت، ومسحت وجرفت قرى بأكملها مثل قرية تل عراد، وهدمت قرية العراقيب للمرة 82 على التوالي، ودمرت أكثر من 20 بيتاً في قرية سعوه في ثلاث حملات متتالية عليها. بالإضافة إلى ذلك استهدفت المؤسسة الإسرائيلية أكثر من 80 الف دونم من حقول القمح وابادتها في مناطق شرق وجنوب النقب".

" يوم الأرض في مرحلة فارقة "
في هذه الأثناء قررت لجنة التوجيه العليا المعنية بشؤون النقب أن تجري الفعاليات المركزية ليوم الأرض داخل مدينة رهط. وسوف تنطلق المسيرة من "دوار الشهداء" حتى "المتنزه البلدي" داخل مدينة رهط.
جهاد القصاصي من قرية سعوة المنكوبة قال : " إن فعالية معسكر التواصل ويوم الأرض تأتي هذا العام في وقت عصيب يمر على النقب ".
واضاف : "  بدأت الأحداث هنا تأخذ منحى أكثر قساوة ومرارة بفعل تجبر المؤسسة الإسرائيلية واذرعها العنصرية ".
وتابع : "  أن الأمور في النقب بدأت تسير في منعطف خطير،منذ قتل الشهيدين سامي الجعار وسامي الزيادنة في مدينة رهط على يد أفراد الشرطة قبل نحو 3 شهور. ثم جاء بعد ذلك حادث مقتل شهيدات النقب الثمانية في طريق عودتهن من المسجد الأقصى المبارك، بفعل حادث طرق تسببت فيه آليات كانت قبلها بساعات قليلة تدمر حقول القمح في النقب. ثم بدأت حملات هدم لم نعرف لها مثيل في قريتنا هنا، وباقي قرى النقب ".
وأردف القصاصي " بأن ذلك يوحي أن هذه المؤسسة الإسرائيلية قد اتخذت قرارا في ليل وأعلنت حرباً على كل ما هو عربي وفلسطيني في النقب ".

" عام 2014 وحده شهد هدم أكثر من ألف بيت، بالإضافة لهدم المساجد والمحال التجارية "
فيما يرى الناشط معيقل الهواشلة مركز القرى غير المعترف بها في المجلس الإقليمي " بأن عمليات هدم البيوت والمساجد وإبادة المزارع التي تنفذها المؤسسة الإسرائيلية بحق قرى وبلدات النقب غير مسبوقة ".
واستطرد "  بأن عام 2014 وحده شهد هدم أكثر من ألف بيت، بالإضافة لهدم المساجد والمحال التجارية، وإبادة مساحات واسعة من المزروعات.
معسكر التواصل ويوم الأرض يأتي هذا العام على النقب والنقب جريح، لكنه صامد ثابت في مكانه لا يتزحزح أهله ولا يبدلون ولا ينفضون عن حقهم في أرضهم مهما كانت التضحيات ومهما عظمت المآسي يقول ايمن العقبي من سكان قرية العراقيب المهجرة التي تعرض جزء منها قبل أيام للهدم للمرة 82 ".

" معسكر التواصل يجب أن يحمل رسالة صمود لا تعرف المساومة "
 رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها عطية الاعسم قال: " ان رئيس دولة إسرائيل روبي ريفلين قال بالأمس وهو يقف على ساحة "المسجد الكبير" في بئر السبع الذي تحول جزء منه إلى متحف بقرار المحاكم الإسرائيلية، إن على حكومة إسرائيل الإسراع بتطوير النقب، ما يعني في قاموس أهل النقب، الإسراع بهدم أكبر عدد من القرى العربية وتهجير أهلها، لكي تقوم على انقاضها المستوطنات اليهودية".
" وهي كذلك تفوهات أصبح يرددها كل القادة والمسؤولين في المؤسسة الإسرائيلية دون مواربة، بل بات مخطط تهجير أهل النقب معلن على الملأ وأمام عدسات الكاميرات"، كما يقول الدكتور يونس ابو ربيعة الناشط في قضايا النقب.
واضاف " بأن سكان النقب الأصليين ناهزوا 33 %، لذلك هذا الأمر هو في الحقيقة ما دفع المؤسسة الإسرائيلية أن تتصرف بشكل هستيري وجنوني تجاه أطفال ونساء وشيوخ أهل النقب، وحرمانهم من أبسط الخدمات الأساسية ".
"من هنا " ، يضيف أبو ربيعة " فان رسالة معسكر التواصل ويوم الأرض يجب أن تكون قوية وذات أصداء عالمية، وتحمل بين طياتها صرخة مدوية من عشرات آلاف الحناجر في وجه ظلم وبطش وعدوان المؤسسة الإسرائيلية ".

"مهما هدمتم سنبني، ومهما أبدتم من حقول، سنزرعها من جديد، وسنحفر الأرض ونمد المياه للقرى التي حرمت من المياه والخدمات"
ويرى سمير أبو عرار من قرية عرعرة النقب " بأن رسالة معسكر التواصل يجب أن تكون رسالة صمود وبقاء وتمسك بالأرض ، ومفادها أنه مهما هدمتم سنبني، ومهما أبدتم من حقول، سنزرعها من جديد، وسنحفر الأرض ونمد المياه للقرى التي حرمت من المياه والخدمات، وعوقبت وظلمت فقط لأن أهلها لم يساموا عليها ".

الحركة الإسلامية تهيب بالجماهير في النقب للمشاركة بقوة في مهرجان معسكر التواصل 10
إلى ذلك فقد جددت الحركة الإسلامية في النقب دعوتها لأهالي النقب للمشاركة بكثافة في مهرجان معسكر التواصل، الذي سينطلق عصر السبت في مدينة رهط ثاني أكبر المدن العربية في البلاد.
وقالت الحركة الإسلامية على لسان مسؤولها في النقب الشيخ أسامة العقبي : " إن المشاركة في فعاليات معسكر التواصل العاشر واسماع صوتنا عالياً للبعيد والقرين هو واجب أخلاقي وإسلامي وإنساني ووطني من الدرجة الأولى، في وقت يشهد فيه النقب حملات ظلم وهدم وتنكيل تطال القرى والبيوت والمساجد والاطفال والنساء والشيوخ والشجر والحجر وكل ما هو عربي في النقب".
واضاف : " ولكننا قررنا البناء والبقاء والصمود من خلال 36 مشروعاً قامت بها الحركة الإسلامية ومؤسسة النقب للأرض والإنسان.
وشكر الشيخ كل من ساهم من أبناء الداخل الفلسطيني واختاره الله لكي يعمل في مشاريع تعزيز ثبات أهل النقب في أرضهم وقراههم ".





لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق