اغلاق

الطمراوي محمد عواد، بإطلالات نارية بدراجته الجديدة

تعتبر الدراجات النارية من وسائل النقل السريعة والمليئة بالمغامرات ، وكثيراً ما يهواها الشاب العربي بالبلاد ، لكن قليلاً ما نراهم يجرؤون على ركوبها وقيادتها بسرعتها النارية،
Loading the player...

اما الشاب الطمراوي محمد عواد الذي نشأ منذ مرحلة شبابه الاولى على ركوب تلك الدراجة النارية لا يخفي على متصفحي موقع بانيت سر محبته لهذه الالة الثقيلة التي يجوب بها شوارع وطرقات البلاد، ويتحدى بها سرعة الصوت، مراسلنا التقى عواد من قلب طمرة ومن قلب شوارعها ليتحدث معه حول ركوب الدراجات النارية والتعرف على مدى عشقه لها.

تحديات كثيرة ومتنوعة
حول التحديات التي واجهت عواد بالحصول على دراجة نارية من النوع الثقيل اكد " ان البلاد لا تحتضن بشكل كبير انواع دراجات بسرعات وتقنيات عالية، فهو يعمل على جلب الافضل من خارج البلاد من داخلها احياناً، ولا يتردد بعرض طموحه للوصول الى العالمية من خلال تقديمه لشراكات دولية بعالم السرعة، فمحمد يملك دراجة نارية من طراز هوندا سي بي اف 1000 التي تضاهي قوة 390 حصانا مع الاضافات التي يجلبها بنفسه لترميم وتطوير تلك الدراجة".

راكب الدراجة النارية يجب ان يكون مسؤولا
وحول الشعور الذي يعانق راكب الدراجة النارية اكد عواد " ان ركوب الدراجة النارية به نوعية من الاستقلال والاستقرار الذاتي تشعر بتلك الروح التي تعانقك مع خوضك لسرعة الصوت والرياح، واكد ان الدراجة النارية الة خطيرة ليس بالسهولة نقوم بقيادتها لان المخاطر التي تكمن بشوارعنا وحوادث الطرق اغلبيتها تكون بسبب السرعة"، لهذا اشار الى " ان اتباع قوانين السير والحفاظ على المسؤولية سيعود على راكب الدراجة النارية بالهدوء والاطمئنان".
عواد بعمر الـ 23 عاما لا يتردد بعرض طموحه الذي سيجلب من خلاله شراكة ببطولات اوروبية في الموتو جي بي بالعاصمة الايطالية روما ، واشار الى " ان هذا حلم لا بد ان يتحقق قريباً رغم الصعوبات التي تكمن بوسطنا العربي" .


محمد عواد




















































































































































































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق