اغلاق

استقبال الاسير المحرر اشرف الزغل بأجواء احتفالية بالقدس

أفرجت إدارة سجن النقب الصحراوي امس، عن اﻷسير المقدسي أشرف الزغل بعد أن قضى بالسجون اﻻسرائيلية 16 عاما ونصف العام .


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال استقبال الاسير اشرف الزغل في منزله ببيت حنينا 


وكان في إستقبال الاسير المحرر أمام سجن النقب عائلته وأصدقائه ورئيس لجنة اﻷهالي اﻷسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب .
وقد أصر اﻷسير المحرر أشرف الزغل على زيارة المسجد اﻷقصى قبل ذهابه لمنزله ولقاء عائلته في بيت حنينا، ولدى وصول المحرر الزغل للمسجد اﻷقصى كان في إستقباله شبان البلدة القديمة ومدير نادي اﻷسير بالقدس ناصر قوس، وقد حمله الشبان على اﻷكتاف مرددين هتافات تناصر الحركة اﻷسيرة .

" فرحة منقوصة "
وأدى الزغل في المسجد القبلي صلاة الظهر وركعتين شكر لوجه الله للافراج عنه من السجون اﻻسرائيلية، ثم توجه بعد ذلك لزيارة منزل عائلة الشهيد محمد أبو خضير في حي شعفاط ، وبعدها توجه لمنزله للقاء عائلته والمهنئين.
من جهته قال الاسير المحرر الزغل لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما "إن فرحته منقوصة، حيث يفتقد شقيقه المبعد إلى تركيا منذ صفقة وفاء الأحرار"، مضيفًا أنّه يتمنى لكل الأسرى الذين شاركهم معاناتهم وعاش مهم سنوات سجنه أن ينعموا بالحرية قريبًا".
كما بدت والدة الاسير المحرر أشرف الزغل سعيدة للغاية، وقالت لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما" إنها طالما انتظرت لحظة لقاء ابنها خارج السجن وبين أهله، مضيفة أن فرحة تحرره خففت عنها بُعد نجلها ربيع المبعد إلى تركيا منذ ثلاث سنوات".
 





لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق