اغلاق

المفوض العام للأونروا ينهي مهام بعثته الإنسانية بدمشق

أنهى المفوض العام للأونروا بيير كرينبول امس مهام بعثته الإنسانية إلى دمشق. وكجزء من جهد مشترك للأمم المتحدة،تناقش كرينبول مع نائب وزير الخارجية السوري،



فيصل مقداد حول أهمية استئناف عمليات التوزيع للمدنيين الباقين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، أو أولئك غير القادرين على مغادرته. وتناول النقاش أيضا سبل ضمان الخروج الآمن لأولئك المدنيين الراغبين بمغادرة اليرموك بصفة مؤقتة، وتوسيع الاستجابة الإنسانية لأولئك المدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى أماكن تقع بالضبط بمحاذاة المخيم.
وكانت استجابة الحكومة السورية إيجابية. ولدى حديثه في أعقاب الاجتماع، قال كرينبول "إن الوصول الذي تم بالأمس واليوم للمدنيين من اليرموك الذين وصلوا إلى يلدا القريبة، يعد تطورا إيجابيا ونتيجة للحوار مع الحكومة. وتأمل الأونروا بالبناء على ذلك في الأيام القادمة".
ورحبت الأونروا بهذه الاستجابة الداعمة من قبل الحكومة السورية وبالتعاون الوثيق مع مكتب المبعوث الخاص. وأضافت "إننا ندرك تماما بأن الوضع لا يزال حرجا بالنسبة للآلاف من المدنيين، ونحن لن ندخر أي جهد من أجل إيجاد سبل لمساعدة المدنيين داخل اليرموك ولمواصلة تحسين أسباب الدعم لأولئك الذين فروا من المخيم". 
وستعمل الأونروا "على متابعة التطورات في الأيام القادمة وعن كثب، وهي تعيد التأكيد على مطالبتها بأن يتم اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة من أجل ضمان احترام وحماية المدنيين الفلسطينيين والسوريين داخل المخيم".

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق