اغلاق

الديمقراطية تشيع أحد قيادييها محمد كايد واكد ابو عوني

شيعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين القائد محمد واكد ابو عوني وذلك يوم امس الخميس . انطلق موكب التشييع من امام منزل شقيقه ابو علي واكد في مخيم نهر البارد،

حيث جاب شوارع المخيم يتقدمه كشافة اشد وصور الشهيد ورايات الجبهة واعلام فلسطين ، بمشاركة عضوي المكتب ألسياسي للجبهة علي فيصل وابو سعدو وعائلة الشهيد وابناء بلدته البروة ، اضافة الى ممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية واللجنة الشعبية وااتحادات وحشد كبير من ابناء المخيم وكوادر الجبهة واعضائها ومناصريها.
وبعد ان ووري الشهيد الثرى ، القى عبد الله ديب كلمة الجبهة اشاد فيها " بمزايا الراحل المناضل الكببر ومسيرته النضالية واخلاصه للجبهة والقضية الوطنية العادلة " . وأضاف : " ان ابا عوني من الذين عاصروا مسيرة الجبهة منذ انطلاقتها اﻷولى فكان صوتا وطنيا وطبقيا مدافعا عن مصالح العمال والفئات الفقيرة ". وفي الختام عاهد ديب " الشهيد وكل الشهداء ان تبقى الجبهه مدافعة عن حقوق شعبها حتى الحرية والعودة ورفض كل مشاريع التهجير والتوطين وانهاء اانقسام المدمر واالتزام بقرارات المجلس المركزي في دورته اﻷخيرة" ، وأكد "استمرار النضال والتحركات حتى تستجيب اﻷونروا لمطالب شعبنا المحقة في البارد وذلك بعودة ااستشفاء الى خطة الطوارئ وتوفير اﻷموال اللازمة لاستكمال ااعمار".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق