اغلاق

د.غنام: إحياء ذكرى النكبة هو تأكيد على تمسكنا بحقوقنا

عقد اجتماع في مقر المحافظة ضم د. ليلى غنام محافظ رام الله والبيرة ومحمد عليان منسق اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة وناصر شرايعة ممثل المكتب التنفيذي


صورة من ارشيف موقع بانيت

 للاجئين وأمين شومان رئيس الهيئة العليا لشؤون الأسرى بالإضافة إلى د. عبد الجابر الهودلي وعدد من ممثلي اللجنة الوطنية والفعاليات ذات العلاقة.
وناقش الإجتماع القضايا التي تهم اللاجئين في ظل الوضع الراهن والتحديات الكبيرة وتداعياتها على شعبنا الفلسطيني بعد مرور67 عاما من النكبة.
وأكدت د. ليلى غنام على ضرورة"  إحياء هذه الذكرى وإعطائها حجمها بالشكل الذي يليق بحجم المأساة التي ألمت بشعبنا الفلسطيني بتهجيره وإقصاؤه عن أرضه وممتلكاته عام 1948 وأن نجاح هذه الفعاليات هو رسالة لا يمكن التخلي عنها والذي يعكس وطنيتنا وإنتمائنا أمام كل العالم"، مشيرة الى "أن إحياء الذكرى هو تأكيد على تمسكنا بحقوقنا التي لن تسقط بالتقادم، لافتة إلى معاناة أطفالنا وأبناء شعبنا في اليرموك والذي يعد نتاج لتشتتهم وابتعادهم قسرا عن وطنهم".
وبدوره أكد محمد عليان منسق اللجنة :" أن الفعاليات لا بد أن تكون كثيرة ومتعددة في جميع المناطق وأن ذروة الفعاليات تكون في 15/5 من الشهر المقبل وهذه الفعاليات مستمرة ولم تتوقف طيلة السنة من خلال فعاليات ونشاطات اخرى".
 لافتا : " أن الفعاليات ستكون في كافة محافظات الوطن وسيتنظم مسيرة العودة المركزية والتي ستنطلق 13/5 من ضريح الخالد فينا ياسر عرفات وستصل إلى ميدان المنارة حيث المهرجان المركزي، إضافة إلى مسيرة المشاعل 14/5 وعدد من الفعاليات الهادفة لتعزيز حق العودة في داخل كافة الأجيال".
وطالب عليان جميع المؤسسات الرسمية والوطنية تكثيف جهودها لإحياء الذكرى من خلال التركيز على إقامة الفعاليات وخصوصا الفعاليات التي ترسخ مفاهيم وثقافة حق العودة خاصة لدى الأجيال الشبابية الصاعدة من خلال عقد الندوات والنشرات التثقيفية وغيرها.
في نهاية الإجتماع أشادت د. ليلى غنام بعمل اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة المتميز والمتواصل بإبراز التمسك بالعودة إلى الأرض والحقوق الوطنية.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق