اغلاق

انماء الناصرة تستقبل وفدا فرنسيا من شبيبة الحزب الشيوعي

استقبلت جمعية انماء وفدا من شبيبة الحزب الشيوعي الفرنسي في مقرها المركزي في الناصرة ، على رأسه سكرتيرها العام نور الدين أدير،



والتقوا مع العديد من المؤسسات والفعاليات السياسية والمجتمعية وقاموا بجولة في مدينة الناصرة، وفي مدينة عكا وشاركوا في مسيرة العودة الى قرية الحدثة ، حيث كان في استقبالهم رئيس جمعية انماء واعضاء الهيئة الادارية .
 ورحب عماد بدرة بالوفد الفرنسي وقدم لهم شرحا عن " الاوضاع العامة للجماهير العربية في اسرائيل ، والظروف الصعبة التي نتعرض لها كاقلية عربية وجدت بحكم النكبة والتهجير وقيام دولة اسرائيل، والتي بقيت صامدة في اراضيها الى يومنا هذا والتي اصبحت اكثرمن مليون ومئتان نسمة يشكلون 20% من عدد السكان،من اصل 156الف فلسطيني ، وتم تهجير اكثر من 1.4 مليون فلسطيني أقاموا في فلسطين التاريخية ، كما تم تدمير اكثر من 531 قرية ومدينة فلسطينية طهرت عرقياً ودمرت بالكامل خلال نكبة فلسطين، وتم تهجير اهلها قصرا الي مدن وقرى عربية اخرى والى الدول المحيطة ".
وتم تقديم شرح مفصل عن "اوضاع الشباب والظروف الصعبة التي يتعرض لها الشباب من البطالة والتميز وقلة العمل ، والمحاولات العديدة في العمل على ابتعادهم عن مجتمعهم وعن اوضاعهم الصعبة ودمجهم في المجتمع الاسرائيلي عبر العديد من البرامج والمشاريع التي تهدف للنيل منهم ومن ارتباطهم في مجتمعهم وقضياهم الحياتية اليومية ".
كما التقوا مع عضو الكنيست يوسف جبارين والذي قدم لهم شرحا كاملا عن اوضاع الجماهير العربية في اسرائيل والقوانين العنصرية التي يتم اقرارها وشرعنتها في الكنيست الاسرائيلي والتي تهدف بالاساس الوجود العربي وسيرورته الطبيعة في وجوده وبقائه في هذه البلاد، مؤكدا على " العنصرية المتفشية في اسرائيل والتي تزداد يوما بعد يوم لتطال جميع المناحي الحياتية اليومية في المجتمع بشكل عام وللعرب بشكل خاص" .

" الحكومة الإسرائيلية، تتجه نحو ضرب السلطة القضائية "
وأضاف جبارين : " انه في الوقت الذي تتجه فيه باقي الدول في العالم نحو الليبرالية وضمان حقوق الإنسان والأقليات الثقافية والتربوية والقومية، فإن الحكومة الإسرائيلية، تتجه نحو ضرب السلطة القضائية وسد الطريق أمام احتمالات التوجه للمحكمة الإسرائيلية ضد القوانين العنصرية" .
وأكد الدكتور جبارين" أن هذا التوجه يأتي في واقع الحال، ليتوج سنوات من التحريض المستمر من قبل اليمين الإسرائيلي على الفلسطينيين في الداخل، وعلى الشعب الفلسطيني بشكل عام، وهو يندرج في إطار السياسات الإسرائيلية الرامية إلى تكريس يهودية الدولة والحد من حرية كل من يرفض القول بيهوديتها، أو يتحدى هذه التوجهات" .
واستقبل الوفد كمال ابو احمد رئيس الهستدروت في مدينة الناصرة والذي اكد على "اهمية هذه الزيارات وتواصلها وقدم لهم شكرا خاصا عن دورهم ووقوفهم الى جانب القضية الفلسطينية العادلة وعلاقتهم التاريخية مع الحركة النقابية الفرنسية، وتحدث عن الاوضاع العمالية الصعبة في المجتمع الاسرائيلي والتي تتفاقم بشكل كبيرامام حكومة يمينية راسمالية ضربت بعرض الحائط الطبقة العمالية وما زالت من خلال عملية الخصخصة والقوانين المجحفة بحق العمال والتي تطال اولا العامل العربي ، الذي يعاني من ظروف عمل صعبة خارج وبعيدا عن امكان مدينته او قريته نظرا لعدم وجود لوجود مصانع وشركات تستوعب هؤلاء العمال في مناطق سكناهم ".

زيارة مدينة عكا
كما قاموا بزيارة الي مدينة عكا التقوا خلالها الناشط الاجتماعي والسياسي وعضو بلدية عكا سابقا احمد عودة والتقوا مع شبيبة الشيوعية فرع عكا وسكرتيرها حسين موسى ، وقدموا لهم شرحا كاملا عن " اوضاع مدينة عكا وما تتعرض له المدينة من اوضاع وظروف معيشية صعبة وعن اوضاع الشباب والبطالة بين اوساط الشباب وعن ما تعانيه عكا القديمة من قوانين عنصرية واجحاف بحق السكان في المسكن وفي الحياة والبقاء في المدينة وسياسية التهجير المتعددة التي تقوم بها بلدية عكا اتجاه الوجود العربي في المدينة القديمة ".

























لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق