اغلاق

الحمد الله: نثمن الاعلان بشأن فلسطين في القمة

ثمن رئيس الوزراء، د. رامي الحمد الله اعتماد مؤتمر القمة الاسيوي- الافريقي "اعلان بشأن فلسطين"، والذي جدد فيه التأكيد على دعم دول اسيا وافريقيا،


مجموعة صور لرئيس الوزراء في القمة

لحق الفلسطينيين في الحرية الاستقلال وتقرير المصير، "بما في ذلك إعمال سيادة واستقلال دولة فلسطين مع القدس الشرقية عاصمة لها".
وضم الاعلان عددا من النقاط جاء فيها: "نحن نشجب حقيقة أن ستين عاما منذ مؤتمر باندونغ، والشعب الفلسطيني ما زالوا محرومين من حقوقهم في الحرية والاستقلال، وأن الملايين منهم ما زالوا يعيشون تحت الاحتلال وكلاجئين".
وشددت دول اسيا وافريقيا من خلال الاعلان على أن "الحل الوحيد القابل للتطبيق للصراع الإسرائيلي الفلسطيني هو الاتفاق الذي ينهي الاحتلال الإسرائيلي غير المشروع الذي بدأ عام 1967، وحل جميع قضايا الوضع الدائم لا سيما قضايا اللاجئين الفلسطينيين والقدس والمستوطنات والحدود والامن والمياه".
واشارت الدول إلى أن "تسوية عادلة ودائمة وشاملة للصراع الإسرائيلي الفلسطيني أمر حتمي لتحقيق السلام والأمن في المنطقة، داعية إسرائيل، سلطة الاحتلال، بشكل كامل وفعال، إلى احترام اتفاقية جنيف الرابعة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، واستنكرت بشدة العملية العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة في شهري تموز وآب 2014 والتي تسببت بنتائج مأساوية وذهب ضحيتها آلاف الاطفال والنساء وتسببت بخسائر كبيرة على صعيد البناء والاقتصاد".
 
 





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق