اغلاق

مؤسسة ملتقى الرئيس الشاب تنفذ عملا تطوعيا بقرى سلفيت

نفذت مؤسسة ملتقى الرئيس الشاب، يوم عمل تطوعي لمساعدة المزارعين في حفر الابار الزراعية في حقولهم في قرى غرب سلفيت.


مجموعة صور من العمل التطوعي

وتوجه عدد من المتطوعين من مؤسسة ملتقى الرئيس الشاب، الى الحقول الزراعية بصحبة الفلاحين وكان في مقدمتهم حسين الديك، رئيس مجلس ادارة مؤسسة ملتقى الرئيس الشاب وعدد غفير من وجهاء المنطقة والقيادات الشبابية .
افتتحت الفعالية بكلمة مختصرة من حسين الديك اكد فيها على عمق العلاقة التي تربط المواطن الفلسطيني بارضه، وان هناك علاقة وثيقة وعميقة بين الارض والانسان الفلسطيني ومستشهدا بقوله بكلمات الراحل محمود درويش "الارض والفلاح والاصرار هذه الاقاليم الثلاثة كيف تقهر"، واكد ان "دعم المواطن الفلسطيني والدفاع عن الارض الفلسطينية يكون بالوقوف الى جانب الفلاحين ومساعدتهم واعمار ارضهم، وليس بالشعارات عبر الاذاعات والفضائيات كما نرى يوميا من الكثير من السياسيين والفصائليين الذين يتغنون بصمود المواطن وبالدفاع عن الارض" .
واثنى المزارعون على هذه المبادرة الخلاقة التي قامت بها مؤسسة ملتقى الرئيس الشاب، والتي تمثل خطوة رمزية في دعم الفلاح الفلسطيني في التمسك في ارضه والذي يزرع زيتونه ليعيش منه دون حاجة لاحد.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق