اغلاق

برنامج ‘كبار وغير مدخنين‘ لصفوف السادس بمدرسة المنار اللد

تقيم السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في اللد للسنة الثالثة على التوالي برنامج "كبار وغير مدخنين" لطلاب صفوف السادس في مدرسة المنار بادارة مجدولين بيدس


مجموعة صور من المحاضرة

وبالتعاون مع المستشارة التربوية عنان عيسى.
من خلال برنامج "كبار وغير مدخنون"، قدمت المُحاضرة راوية الشنطي، متخصصة بعلم النفس، محاضرة تهدف لرفع الوعي في وسط ابناء الشبيبة حول مخاطر النرجيلة ومشروبات الطاقة معربة على ان تدخين النرجيلة له الكثير من السلبيات والتاثيرات النفسية على الشخص المدخن والتي لا يدركها الا بعد زمن بعيد. أما مشروبات الطاقة التي يشتريها ابناء الشبيبة دون تفكير او تردد فهي متكونة من مواد كيماوية غير الصحية لجسم شاربها، وقد تترك اثارا مختلفة على شاريها دون وعي.
وعرضت راوية الشنطي الخطر الجسدي والنفسي الذي ينمو حين يتم استخدام خاصة للنرجيلة بشكل خاطئ، عارضة على الطلاب منتجات صحية ومنتجات غير صحية مخصصة الوقت الكافي للشرح كل منتج فوائده وسلبياته. وفي نهاية المحاضرة وباستخدام الفن كوسيلة للتعبير عن الافكار والمشاعر سنحت الفرصة للطلاب بالتعبير عما يجول في خاطرهم عن طريق الكتابة والرسم.
سليمان طنوس، مركز السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في اللد :"في السنوات الاخيرة كثر عدد الحانات والمقاهي لبيع النرجيلة في الوسط العربي وأغلقت المكاتب أبوابها لعدم توافد الشباب لمزاولة القراءة هذا تحول خطير" واضاف سليمان طنوس :" نحن نعمل لاسترجاع زمن شباب تسير نحو العلم والمعرفة وتتخلى عن ظاهرة التدخين".

 لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق