اغلاق

رئيس الوزراء بينيت : ‘ من المتوقع أن نشهد مضاعفة عدد المصابين باوميكرون ‘

فيما يلي التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء بينيت في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية: "شن سلاح الجو الليلة الماضية هجومًا على سلسلة من الأهداف ،
Loading the player...

 

 

في مجمع تابع لحماس لصناعة القذائف الصاروخية في خان يونس. كما وشن جيش الدفاع هجومًا على سلسلة من مواقع حماس الواقعة بمحاذاة الحدود مع القطاع. ويأتي هذا الهجوم ردًا على إطلاق القذائف الصاروخية أمس من قطاع غزة باتجاه شواطئ البحر الأبيض المتوسط. ودعوني أوضح هنا شيئًا - كل الحكايات الحمساوية عن البروق والرعود التي تتكرر خلال كل فصل شتاء لا تنطلي علينا. فمن يوجّه صواريخه صوب دولة إسرائيل يتحمل المسؤولية.

أما بخصوص متحور أوميكرون - كلنا بتنا تشعر بزيادة حالات الإصابة ومن المتوقع أن نشهد مضاعفة عدد المصابين ثم مضاعفة عددهم مجددًا خلال الأيام القليلة المقبلة. هكذا تصير الأمور مع هذا المتحور. وأضع النقاط على الحروف هنا أيضًا بالنسبة للبعض منا الذين يفضلون تهميش هذا الموضوع لكن لن يستطيعوا القيام بذلك في الفترة القريبة جدًا. إذ سيتم تسجيل عشرات الآلاف من حالات الإصابة المؤكدة قريبًا.

ويتخذ جهاز الصحة، بالتعاون مع غيره من أجهزة الدولة، الإجراءات استعدادًا لهذه الموجة مع المتابعة الوثيقة لتصرف متحور أوميكرون في جنوب إفريقيا، والولايات المتحدة، وأوروبا. نحن ننظر إليهم ونتعلم. فنتعلم المزيد كل يوم، لنستخلص العبر بناءً على تجربة الآخرين أيضًا، بدءًا من لندن وانتهاءً بنيويورك. هذا ما أتاحه لنا الوقت الذي كسبناه، بمعنى إمكانية التنبؤ بالمستقبل.

إن هدفنا هو دائمًا نفس الهدف الذي يتمثل في إتاحة استمرار المرافق الاقتصادية في أداء وظائفها بشكل سليم قدر الإمكان مع الحفاظ على سلامة الأشخاص الذين يُعتبرون أكثر عرضة بيننا. وستتم ملاءمة السياسة والخطوات التي سنتخذها طبقًا لمعدل الإصابات ولقدرة المستشفيات على استيعاب مزيد من المرضى.

وبالتزامن مع ازدياد العبء المتوقع على المستشفيات، ينبغي التذكر بأنه حتى حالة إصابة عشرات الآلاف من الأشخاص يوميًا من الصعب للغاية إدارتها من الناحية اللوجستية. علمًا بأن العالم ونحن أيضًا لم نعهد التعامل مع مثل هذه الأرقام المرتفعة. لذا، نشاهد على سبيل المثال الازدحامات الشديدة عند الطوابير للخضوع للفحوصات فنعمل على إيجاد حلول.

والخلاصة أن العاصفة تصلنا في هذه الأيام بالذات. وستكون الأوضاع صعبة، لكن ومن خلال السلوك الصحيح والمسؤول سنجتازها.

أما النقطة الأخيرة فقبل عدة أسابيع، خلال عيد الأنوار (حانوكا) تفقدت تمرينًا أجرته الوحدة الشرطية الخاصة برفقة وزير الأمن الداخلي، عومير بار ليف، ومفوض الشرطة العام، الفريق يعقوب شبتاي.

حيث شاهدت هناك مقاتلي الوحدة الشرطية الخاصة يعملون ويتدربون على القيام بما يقومون به على نحو أفضل من غيرهم ألا وهو تحقيق السيطرة على عملية إرهابية، بالعزم والكفاءة العالية والمهنية. وأقول لكم إن إزعاجهم ليس من الأشياء التي يحبذ القيام بها. أيها السادة، اعتبارًا من اليوم فإن الوحدة الشرطية الخاصة التي بسمى اختصارًا بـ "اليامام" هي الوحدة الوطنية لمكافحة الإرهاب الخاصة بدولة إسرائيل. على مدار سنين طويلة، ساهم مقاتلو الوحدة وقادتها في إنقاذ العديد من الأرواح من خلال سلسلة من العمليات التي لا يمكن الإدلاء بتفاصيل حول بعضها.

وأقول لكم إننا بين أيدٍ أمينة. وهدفنا، وهو الهدف الذي وضعته للوحدة الشرطية الخاصة، أن تصبح الوحدة الشرطية الخاصة أفضل وحدة لمحاربة الإرهاب حول العالم".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق