اغلاق

السرايا في يافا يستضيف الفنان محمد بكري بأمسية تضامنية

استجابة لحملة التضامن التي أعلنت عنها مجموعة أصدقاء محمد بكري ومؤسسة محمود درويش وتحت شعار "لن نترك الحصان وحيدا" ، استضاف مسرح السرايا في يافا ،


تصوير: رفيق بكري


مساء أمس الاربعاء الفنان محمد بكري بأمسية تضامنية ضد ملاحقته السياسية ومحاكمته الظالمة على خلفية إخراجه لفيلم (جنين جنين).
بأجواء دافئة حاضنة من إدارة المسرح والجمهور النوعي والمميّز افتتح مدير المسرح الفنان محمود ابو عريشة الأمسية بكلمات داعمة للفنان بكري، وتم عرض فيلم قصير عن أعمال الفنان المحتفى به ورسالة مسانِدة مصورة من الإعلامي اللبناني زاهي وهبي.
وتولّت عرافة الأمسية إبنة يافا الفنانة الملتزمة ربى بلال، تحدثت عن مضامين حملة التضامن التي يقودها مجموعة من أصدقاء ومحبي محمد بكري، ودعت الجمهور الواسع للوقوف إلى جانبه وضد سياسة كبت الحريات الإبداعية للفنانين والمبدعين بشكل عام.
ودعت بلال المجتمع العربي للمشاركة في التظاهرة الاحتجاجية أمام المحكمة العليا في القدس ضد محاكمة بكري وذلك يوم الاثنين الموافق 31.1.2022 الساعة 11 صباحا، ثم عرض الفنان محمد بكري مشاهد من مسرحية "المتشائل" لاقت تفاعل الجمهور، وقرأ قصيدة "لاعب النرد" للشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش.
وفي نهاية الأمسية، أدارة الفنانة ربى بلال فقرة حوارية بين بكري والجمهور شملت مواضيع مختلفة وبالأساس " رسالة الفن وأهميته وما تعرض له بكري من سياسة تمييز عنصري وملاحقة دامت أكثر من عشرين عاما " .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق