اغلاق

موسم الأعراس يشعل نار المنافسة بين محلات الذهب في البلدات العربية والضفة | صائغ نصراوي : ‘ نحن ندفع ضرائب اكثر ‘

مع بداية موسم الاعراس والمناسبات السعيدة ، كحفلات الخطوبة والتخرج ، يشهد سوق الذهب والمجوهرات في البلاد انتعاشا ملموسا ، حيث تفضل شرائح واسعة من
Loading the player...


المواطنين شراء المشغولات الذهبية باعتبارها الهدايا الأغلى والقيمة الأكبر التي يمكن شراؤها للأهل أو هدايا للمقربين.

وتأتي أفراح وأعراس 2022 هذا العام لتنتشل الموسم من حالة الركود وتراجع المبيعات ، في العامين الماضيين ،  اثر ازمة الكورونا ، ليعود البريق واللمعان الى عيون الصاغة واصحاب محلات الذهب والمجوهرات في البلدات العربية .
وخلال جولة ميدانية قامت بها مراسلة موقع بانيت وقناة هلا ، في عدد من محلات بيع الذهب في الجليل ، لفت عدد من اصحاب المحلات  في حديث لقناة هلا وموقع بانيت الى المنافسة الشديدة مع محلات بيع الذهب في الضفة ، والى ان الكثير من العرائس يتوجهن الى الضفة لشراء الذهب .

"المواطنون يفضلون ادخار الذهب بدلا من المال"
يقول مصطفى لوباني، خلال حديثه مع مراسلة موقع بانيت وقناة هلا حول تشكيلة موسم 2022 : " الموضة اليوم تتعلق بذوق الزبون، فمثلا العرائس تحب شراء طقم ذهب 21 قراطي ، ويكون عبارة عن اسوارة وسلسلة مع خاتم وحلق. والناس بشكل عام تفضل ادخار الذهب بدلا من المال، لأنه افضل من أي عملة أخرى يمكن ادخارها ويحافظ على سعره. وفي ظل الوضع الاقتصادي الصعب، هناك العديد من الزبائن يشترون الذهب بحسب ميزانياتهم، حيث ان طقم الذهب الكامل يتراوح سعره بين 8 الاف حتى 20 الف شيكل. انا انصح العرائس باختيار ذهب 21، لأنه الأفضل".


" الاقبال على شراء الذهب يختلف من منطقة الى أخرى"
من جانبه، قال جعفر منصور: "ان الاقبال على شراء الذهب يختلف من منطقة الى أخرى ويتعلق بالذوق العام، حيث ان غالبية المواطنين خاصة العرائس تفضلن شراء ذهب عيار 21، لأنه يحافظ على سعره. كما ويزداد الاقبال على شراء الذهب الأصفر المستورد من تركيا ودبي، وكذلك الذهب الذي تم صنعه محليا. اما بالنسبة للألماس فقد لاحظنا في الفترة الأخيرة كذلك اقبالا على شرائه الى جانب شراء قطع من الذهب ".
وردا على سؤال ، قال جعفر منصور : " بالطبع هناك منافسة كبيرة بيننا وبين محال الذهب في الضفة ، حيث ان غالبية المواطنين او العرائس يتوجهون الى مناطق الضفة لشراء الذهب. على الرغم من تشابه الأسعار هناك وهنا، ولكن دائما ما يكون هناك تلاعب بالأسعار ويعتقد المواطنون ان الأسعار ارخص هناك".

"هنالك عرائس تفصلن اختيار الألماس الى جانب قطع أخرى من الذهب"
من ناحيته، قال سهيل خميس: " هنالك عرائس تفضلن اختيار الألماس الى جانب قطع أخرى من الذهب، او شراء فقط طقم الماس كامل، وغالبية توجههم يكون نحو القطع الناعمة وليست الثقيلة بعكس الأمهات وكبار السن. فعادة ما تفضل ام العروس والحماة شراء اطقم ذهب ثقيلة للعروس، وحسب تجربتي خلال 30 عاما في مجال الذهب انصح الاهل بعدم التدخل في اختيار العروس، ففي نهاية المطاف هي التي ستلبس هذه القطع".
وردا على سؤال اخر ، قال : " هناك اقبال من قبل الزبائن على شراء الذهب من الضفة، كون الأسعار هناك ارخص لعدم وجود ضريبة على الذهب، بينما هنا في البلاد نضطر لدفع ضريبة لذلك تكون الأسعار اعلى ولكن بجودة افضل ".


لمشاهدة التقرير الكامل عن قناة هلا  - اضغطوا على الفيديو اعلاه .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق