اغلاق

حكم علاج طبيبة الأسنان للرجال

السؤال: هل هناك مانع من علاج طبيبة الأسنان المسلمة للرجال دون خلوة، حيث توجد ممرضة بالعيادة تساعدها، أو ممرض، ودون اطلاع على عورة محرمة؛


صورة للتوضيح فقط - تصوير: FluxFactory - istock

لأن اختصاصها يقتصر على الفم والأسنان دون لمس إلا بحائل وهو القفاز، وذلك للضرورة، وأن تلتزم بالحجاب الشرعي أثناء عملها؟ أم لا يجوز؟
قرأت في فتوى سابقة أنه لا يجوز إلا للضرورة. فهل كوني أعمل في مستشفى أو غيره، ولا يمكنني اختيار المرضى يعتبر ضرورة أو حاجة؟

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فقد أفتينا في الفتوى: 239521، والفتوى: 43313. بعدم جواز مداواة طبيبة الأسنان للرجل إلا مع ضرورة أو حاجة؛ كأن لم يوجد رجل يداويه.

وكونك تعملين في مستشفى، ولا يمكنك اختيار جنس المريض، هذا قد يكون عذرا لك ما دمت محتاجة إلى العمل، واجتهدي في اقناع إدارتك بتخصيصك في علاج النساء دون الرجال.

وانظري الفتوى: 10631، والفتوى: 391564.

والله أعلم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
دنيا ودين
اغلاق