اغلاق

عبير صبري تبدي انزعاجها وتطالب برقابة على المواقع

كشفت الممثلة المصرية ​عبير صبري​ عبر حسابها الخاص، عن انزعاجها الكبير من هذه المواقع، خاصة بعد انتشار جرائم القتل . وأكدت عبير صبري أن التميّز الظاهر


صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : بدون كر يدت

عبر هذه المواقع ليس شرطاً أن يكون حقيقياً، ولا داعي للتأثُر بالغير، وقالت: "الضغوط على الناس والشباب عالية جداً، خصوصاً على السوشيال الميديا الشريرة اللي بتوري صورة للناس على إنهم متميزين وبيرفكت من خلال صور مزيّفة ومش حقيقية، وصور بالفلاتر وصور الأكل الفاخر والملابس الفاخرة والسفريات للمالديف وغيره والشنط الغالية والأجسام وعمليات النحت، وعايزة أبقى شبه فلان أو فلانة وعايز أبقى مشهور وخلاص".
وأضافت صبري، أن الشباب يبحثون عن السعادة في تقليد غيرهم، والحصول على الأشياء المادية فقط، وقالت: "حتى لو شهرتي قايمة على إني أتصور وخلاص واسمي اللي بعمله بلوجر، وده شيء بلا محتوى أو قيمة حقيقية وعايز تليفون زي اللي في إيد صاحبي وقرف كتير والشباب مش عارف يبقى سعيد لأنه عايز ساعة غالية وعربية غالية، ومبقاش حد بيدور على معنى السعادة الحقيقية، وكل الناس بتقلد بعض، أرجوكم السوشيال ميديا دي لازم يبقي ليها ظابط ورابط، لازم الدولة تتدخل، لازم يبقى فيه بوليس للسوشيال ميديا دي، ما يقدر على القدرة إلا ربنا يا جماعة".
وكانت قد قدّمت عبير صبري مثل عن نتيجة هذه التصرفات، وسألت المتابعين عن آرائهم بهذه القضايا، وتابعت: "شاركوني آراءكم، ايه السبب في الانتحار اللي شوفناه من شاب صغير لسه قدامه الحياة، وجريمة قتل مرعبة لبنت مسكينة ملهاش ذنب، تفتكروا الشباب محبط كدة ليه؟ صدقوني كل الناس عندها مشاكل حتى لو مش بتظهر ده للناس وبيظهروا عكس كدة".
وقد تفاعل المتابعون مع الموضوع المطروح من قبل عبير، وأكدوا على صحة كلامها وأفكارها.


صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : bassam_ramadan_photography


صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : bassam_ramadan_photography




صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : bassam_ramadan_photography


صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : bassam_ramadan_photography


صورة نشرتها الفنانة على صفحتها بالفيسبوك - تصوير : bassam_ramadan_photography

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق