اغلاق

وزيرة الاقتصاد والصناعة تقرّر تجديد نشاط الملحقيّة الاقتصاديّة الاسرائيليّة في إسطنبول

أعلنت وزيرة الاقتصاد والصناعة، أورنا بربيباي، اليوم، عن قرارها بفتح الملحقيّة الاقتصاديّة لوزارة الاقتصاد والصناعة الاسرائيليّة في إسطنبول، ابتداءً من 1 آب، بعد أن تضاءل


صورة للتوضيح - تصوير: iStock-Aleksandra Aleshchenko

نشاطها كليًّا قبل نحو 3 سنوات في صيف عام 2019.
وتشير مديريّة التجارة الخارجيّة في وزارة الاقتصاد والصناعة إلى أنّ الاقتصاد التركي يدمج ما بين الصناعة المتقدّمة والزراعة التي تعتمد على طرق تقليديّة. وتعد تركيا الاقتصاد ال-19 من حيث حجمه في العالم، وهناك نشاط انتاجي للعديد من الشركات الدوليّة داخلها.
ومن شأن تجديد نشاط الملحقيّة الاقتصاديّة في اسطنبول التأثير على حوالي 1540 شركة إسرائيلية تقوم بالتصدير إلى السوق التركية، والمساعدة في تعزيز نشاطها التجاري في هذا السوق. ويشار إلى أنّ تركيا هي رابع أهم شريك تجاري لإسرائيل وخامس أهم وجهة تصدير في عام 2021. وهناك اتفاقية تجارة حرّة بين إسرائيل وتركيا دخلت حيز التنفيذ في 1 أيّار 1997. وبموجب اتفاقيّة التجارة، عقدت بين الدولتين أربع جولات للجنة الاقتصاديّة المشتركة، كان آخرها في القدس في تمّوز 2019. وعلى ضوء توطيد العلاقات بين الدولتين، حدّد مؤخرًا جولة خامسة والتي ستعقد في خريف عام 2022.
مدير مديريّة التجارة الخارجيّة في وزارة الاقتصاد والصناعة، أوهاد كوهين: "تركيا هي اقتصاد هام للتجارة الخارجيّة الاسرائيليّة. التصدير اليوم لتركيا يتسم بالمركزيّة وهناك إمكانات هائلة لتوسيعه. هناك اتفاقيّة تجارة حرّة بين الدولتين والتي تمكّن المصدرين من دخول الأسواق. سيساهم فتح الملحقيّة الاقتصاديّة في استنفاذ الطاقات الكامنة لصالح الدولتين".
زيادة حوالي 30٪ في
التجارة المتبادلة للسلع والخدمات بين إسرائيل وتركيا
وتشير مديريّة التجارة الخارجية أن التجارة المتبادلة للسلع والخدمات بين إسرائيل وتركيا في عام 2021 بلغت 7.7 مليار دولار، بزيادة حوالي 30٪ مقارنة بعام 2020. وبلغ حجم صادرات السلع إلى تركيا في عام 2021 حوالي 1.9 مليار دولار، بزيادة حوالي 30٪ مقارنة بعام 2020، والتي بلغت حينها نحو 1.4 مليار دولار.
وتصدر إسرائيل إلى تركيا بشكل رئيسي المواد الكيميائية (52٪)، المعادن الأساسية (14٪) والمطاط والبلاستيك (10٪). في حين تستورد من تركيا معادن أساسية (27٪)، الآلات والمعدّات الكهربائية والميكانيكية (11٪)، منتجات المواصلات (9٪) والمنتجات الزراعية الطازجة (7٪). وتشير مديريّة التجارة الخارجية إلى أن الميزان التجاري يميل لصالح الصادرات التركية إلى إسرائيل، والتي بلغت نحو 5.7 مليار دولار، فيما بلغت الصادرات الإسرائيلية إلى تركيا نحو ملياري دولار.

" هناك دور مركزي للملحقيّة الاقتصاديّة في تعميق وتعزيز العلاقات التجاريّة مع تركيا "
وقالت وزيرة الاقتصاد والصناعة، أورنا بربيباي: "هناك دور مركزي للملحقيّة الاقتصاديّة في تعميق وتعزيز العلاقات التجاريّة مع تركيا، والتي تعدّ شريكة تجاريّة هامّة لإسرائيل، وفي تقديم الدعم والمساعدة للتصدير الإسرائيلي من خلال تحديد الفرص التجاريّة وخلقها والمساهمة بشكل كبير في توسيع نطاق التجارة بين البلدين. فتح الملحقيّة الاقتصاديّة من جديد يعكس التزام إسرائيل بتعميق علاقاتها الاقتصاديّة مع تركيا، كما ننوي قريبًا عقد مؤتمر اقتصادي مشترك بين البلدين بعد أكثر من عقد"  .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق